الفن نيوزفن

تطور مهرجان القاهرة السينمائي الدولي منذ نشأته

يعد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي واحدًا من 15 مهرجانًا حول العالم، تم تصنيفهم ضمن مهرجانات الفئة الأولى من جانب الاتحاد الدولي لجمعيات منتجي الأفلام.

بجانب أنه المهرجان الأقدم، من حيث اعتماده كمهرجان دولي بالعالم العربي، أفريقيا والشرق الأوسط.

وقد شهد المهرجان العديد من التطورات، منذ نشأته عام 1976، إذ مر بالعديد من المحطات، على مدار تاريخه.

وفي السطور التالية، نستعرض أبرز التطورات، التي شهدها المهرجان.

انطلق المهرجان في عام 1976، واستمرت إقامة دوراته، حتى عام 1985، الذي شهد خلالها المهرجان طفرةً كبيرةً.

المهرجان الثاني على مستوى العالم

وذلك عندما تولى الكاتب ونقيب السينمائيين سعد الدين وهبة رئاسة المهرجان لمدة 12 عامًا متتاليًا.

وخلال تلك الفترة شهد المهرجان واحدةً من أزهى فتراته، حيث وصل للمرتبة الثانية على مستوى العالم، بعد مهرجان لندن السينمائي.

وقد أُعلن ذلك في تقرير الاتحاد الدولي لجمعيات المنتجين السينمائيين في 1990.

تطور المهرجان في ولاية حسين فهمي الأولى

سبق للفنان حسين فهمي، رئيس المهرجان الحالي، تولي رئاسته، خلال الفترة من عام 1998 وحتى عام 2002.

وشهدت الولاية الأولى لـ حسين فهمي تطورًا كبيرًا في شكل المهرجان والريد كاربت، الأزياء والضيوف الأجانب، الذي استقبلهم المهرجان، ومن أبرزهم الفنانة العالمية صوفيا لورين.

ومن المواقف الطريفة خلال تلك الفترة، التي جمعت الفنان الراحل علاء ولي الدين وحسين فهمي، حيث كان الـdress code الخاص بالمهرجان البدل السموكن.

فقد كشف علاء ولي الدين لـ حسين فهمي أنها المرة في حياته، التي يرتدي فيها بدلة سموكن، وأنه قام بتفصيلها خصيصًا، من أجل حضور المهرجان.

أزمة وحيدة خلال رئاسة عزت أبو عوف للمهرجان

أزمة وحيدة شهدها المهرجان، خلال فترة تولي الفنان الراحل عزت أبو عوف رئاسة المهرجان، ما بين عامي 2006 و2012.

حيث شهد المهرجان تطورًا كبيرًا أيضًا، من حيث الضيوف الأجانب، الذين جاءوا لحضور المهرجان، ومن بينهم ريتشارد جير وسلمى حايك.

ولكن الأزمة الوحيدة، التي واجهت المهرجان، خلال فترة رئاسة عزت أبو عوف له، هي إلغاؤه عام 2011، بسبب ما شهدته البلاد، بعد أحداث 25 يناير.

لتتم إقامة المهرجان في العام التالي، ويبكي عزت أبو عوف، خلال كلمته بحفل الافتتاح، مهديًا الدورة لأرواح الشهداء.

يشار إلى أن حسين فهمي عاد لرئاسة المهرجان بعد 20 عامًا، إذ كانت آخر الدورات، التي يرأسها عام 2002.

ليتولى رئاسة المهرجان مجددًا بدايةً من الدورة الـ44، التي ستقام في الفترة من 13 وحتى 22 نوفمبر القادم.

يذكر أن إدارة المهرجان برئاسة الفنان حسين فهمي، قد أعلنت عن تكريم المخرجة كاملة أبو ذكري والفنانة لبلبة، خلال الدورة الـ44 من المهرجان، بجانب حضور المخرج العالمي بيلا تار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!