الفن نيوز

الحقيقه وراء خلاف الفنان فهد شلبي و موده الادهم

تتطور السوشيال ميديا كل يوم عن ما قبله، ووجود برامج مثل برنامج Tiktok و likee و غيرها من برامج اللايف يجعل من أشخاص لا يقدمون فن هادف يعتقدون أن لهم قيمه وقامه في مجتمعنا المتفتح، فقط لكون متابعيهم كثيرون والذين يبحث أغلبهم عن اللحم الرخيص وليس عن المحتوى الهادف أو الثقافة الاجتماعية.

وعند قيام أي صحفي بالكتابة في موضوع ما فهو يتحقق فيه جيدا قبل الكتابه، أما الظهور live على برامج السوشيال ميديا قد لا يعطي الوقت الكافي للشخص للتحقق من الشئ الذي سيتكلم فيه، وبالتالي فهو سيكون أمام حل من الاثنين، اما الاعداد المسبق للموضوع قبل التحدث فيه أو المونتاج .. ذلك إذا كان يقدم محتوى هادف اصلا يحتوي على خلاصة حقيبته من المعلومات العامة والخاصة عن الشئ الذي سيتحدث فيه، وجهل شخصية تستطيع الظهور أمام شاشة الموبايل لملايين من الناس كل يوم بالمجتمع الذي تعيش فيه لهو أمر في غاية الانحدار.

وأثناء البحث ظهر أمامنا علي قنوات السوشيال ميديا مثال لذلك الجهل الذي ينطلق أمام شاشة اولادنا كل يوم للدرجة التي تجعل ابنة الفنان والرياضي “فهد شلبي” تعجب بها .. وهي نجمة السوشيال ميديا “مودة” والتي لديها حوالي ٢ مليون متابع على برنامج التيك توك.

يراها الفنان “فهد شلبي” في افتتاح فيلم عرض خاص، ولعلمه بأن ابنته تحبها ومن متابعيها على برنامج التيك توك فقرر أن يفاجئ ابنته في عيد ميلادها بأن يلتقط معها صورة ليريها لابنته، وببساطة شديدة طلب ذلك من مودة فغرها كبريائها و قابلته بالرفض.

مجرد فتاة علي السوشيال ميديا ترفض أن تلتقط صورة مع فنان حقيقي على الساحة الفنية .. هذا لأمر عجيب العجاب، لقد انقلبت الايه، ووجدنا اليوم الذي يهرب فيه الشخص من التقاط صورة مع فنان بدلا من محاولة التقاط صورة معه.

ذلك النوع من الجهل يضع الساحة الفنية كلها على المحك، فالفنان المحترم يعتمد على جمهوره في بناء شعبيته، فكيف سيفعل ذلك إذا كان لا يستطيع بناء تلك الشعبية مع زملاء العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
إغلاق