الفن نيوز

زينة كاشفةً عن هويتها الكروية: “إحنا زملكاوية بالوراثة”

حققت الفنانة زينة نجاحًا كبيرًا من خلال مسلسل الليلة واللي فيها، الذي تم عرضه مؤخرًا عبر منصة شاهد vip، ولاقى أصداء إيجابيةً واسعةً من قبل الجمهور.

وقد احتفل الإعلامي عمرو أديب مع الفنانة زينة بنجاح مسلسلها، حيث حلت ضيفةً معه بحلقة الأمس من برنامج الحكاية، عبر شاشة mbc مصر.

وفي السطور التالية، نستعرض أبرز تصريحات زينة خلال الحلقة.

“أنا مرة نمت على سماعة في فرح”.. زينة تكشف رد فعلها عند شعورها بالحزن

كشفت زينة، عن رد فعلها، عند شعورها بالحزن، وهو أنها تخلد إلى النوم، قائلةً: أنا مرة نمت على سماعة في فرح، رحت ساندة عليها ونايمة، مش عارفة إيه اللي ضايقني في الفرح.

غبت العام الماضي لانشغالي بتصوير الليلة واللي فيها

أوضحت زينة أنها غابت العام الماضي عن الدراما بسبب اشغالها بتصوير مسلسل الليلة واللي فيها، وأنها اتفقت على مسلسل لرمضان القادم، لكن لم يتم التعاقد حتى الآن.

“إحنا زملكاوية بالوراثة”.. زينة تكشف انتماءها الكروي

وكشفت زينة عن انتمائها الكروي في نهاية الحلقة، وذلك بعد أن سألها أديب عن ذلك، قائلًا لها: سؤالي الأخير، أخبار الأهلي والزمالك معاكي إيه؟.

لتسأله زينة: هو الماتش النهاردة، حصل إيه؟، قاصدةً مباراة الزمالك وإيليكت التشادي بإياب دور الـ64 من دوري أبطال أفريقيا.

ليجيبها أديب: كسبنا، لتسأله زينة: كسبنا كام/كام؟، فقال لها: كسبنا 2/صفر، لترد عليه، متسائلةً: طب هو مين اللي كسبنا، إنت عارف إني زملكاوية؟.

فقال أديب: “زملكاوية طبعًا، هو انا هدخل الأستوديو حد مش زملكاوي؟، قاعد أقولك حلوة والمسلسل حلو، معقولة يعني هتكوني أهلاوية؟، كسبنا طبعًا زيزو”.

وعلقت زينة: “ابني بيحبه أوي”، ليرد أديب: وإنتِ أكيد بتحبي زيزو، لتجيب زينة: “كلنا بنحب زيزو هو وشبكابالا”.

ووجه أديب سؤالًا لها: “بتحسي بالماتشات، زي ما انا بحس بيها كده”، لترد زينة: بص أنا كنت نسيت موضوع الماتشات ده، بعد وفاة بابا الله يرحمه، إحنا زملكاوية بالوراثة، فإحنا زمالك أوي.

وأردفت: “زمان لما كان الزمالك بيكسب، كان بياخد صناديق الحاجة السابعة ويفرق على الناس، فأنا واخواتي كلنا زملكاوية، بس مامتي أهلاوية، ولادي أنا حاولت أخليهم أهلاوية”

ليسألها أديب: ليه؟، لتجيب زينة: “عشان مايحصلش فيهم اللي حصل فينا”.

وأكمل أديب: “هو إيه اللي حصل فينا، ما إحنا زي الفل، سنتين ورا بعض”، لتستدرك زينة: “بس قبل كده”، ليقول لها: “لما تصحي ابنك من النوم، قوليله كل اللي قلتهلك عن الأهلي غلط”، لتعلق: “لا ما خلاص إخواتي خيلانهم محوا الموضوع تمامًا من دماغهم”.

وأضافت: “ولادي حياتهم الكروة وبيحبوا محمد صلاح”، ليسألها: “يعني الولاد رجعوا للطريق الصحيح وبقوا زملكاوية تاني؟”، لترد: الحمد لله آه، بس بيشجعوا ليفربول عشان صلاح، ليعلق: “كلنا بنشجع ليفربول عشات محمد صلاح، بس إحنا زملكاوية يا زينة”، لتمازحه: “إحنا ليفربول”، ليرد: ماشي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!