الفن نيوزفن

فادي اللوند يعطي مهرجان الأمل معناه الحقيقي بزرع نبتة الأمل في أصحاب الهمم والحالات الخاصة

حقق مهرجان الأمل السينمائي الدولي، في دورته الثانية بروما نجاحًا وصدى كبيرًا في أرجاء الوطن العربي وأيضًا في أوروبا، حيث نجح مؤسس ورئيس مهرجان الأمل السينمائي الدولي في الاتحاد الأوروبي الفنان “فادي اللوند” بتحقيق المعادلة الصعبة حين أراد أن يغير مفاهيم الزينة المتعارف عليها في العديد من المهرجان، فأعطى مهرجان الأمل معناه الحقيقي، بزرع نبتة الأمل في “أصحاب الهمم والحالات الخاصة وحاملي الأمل في الحياة”.

وكان ذلك من خلال مفهوم الأمل السينمائي والعطاء الإنساني، حيث كانت أغلب الأفلام المشاركة في المهرجان من بطولة “أصحاب الهمم” وكانوا هم أيضًا أبطال المهرجان، وكانت تحمل هذا الأفلام أملًا كبيرًا لهم.

وفي الاحتفال الختامي للدورة الثانية في باليرمو، اجتمع ضيوف المهرجان من فنانين وإعلاميين بحضور شخصيات مهمة بمواكبة الإعلام العالمي في مركز “AIAS Palermo” لأصحاب الهمم في باليرمو سردينيا، حيث التقوا رواده، وكرموهم بحضورهم، واحتفلوا معهم.

وأبدى الرئيس الشرفي للدورة الثانية من المهرجان د. يحيى الفخراني ومؤسس ورئيس المهرجان فادي اللوند سعادتهما بهذا التكريم والحضور المميز، واحتفلوا مع أصحاب الهمم من رواد المركز في مهرجان إنساني عالي المستوى.

وكرّم مهرجان الأمل السينمائي الدولي في الحفلة الختامية النجمة المصرية “ليلى علوي” على مسيرتها الفنية، وما قدمته من أعمال إنسانية.

كما كرم مدير مركز “AIAS Palermo” على المجهود الكبير الذي يقوم به في احتضان أصحاب الهمم وأصحاب الإرادة الصلبة، وإحاطتهم برعاية خاصة من متخصصين ليعيشوا حياة طبيعية تليق بإنسانيتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!