الفن نيوز

قبل شيرين عبد الوهاب.. أزمات نجمات الغناء والتمثيل مع عائلاتهن عرض مستمر


لم تكد المطربة شيرين عبد الوهاب تخرج من أزمة حتى تقع في أخرى، على غرار المثل القائل “تخرج من نُقرة تقع في دُحديرة”.

فقد شهدت الساعات الماضية أزمةً كبرى، بعد قيام، محمد عبد الوهاب، شقيق شيرين، بإيداعها مصحة للعلاج من الإدمان، بعد تصالحها مع زوجها السابق حسام حبيب.

وذلك وفقًا لتصريحاته مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج الحكاية، خلال حلقة الأمس، التي أجرى فيها أديب مع عبد الوهاب مداخلة هاتفية.

لكن شيرين ليست الأولى، التي يحدث بينها وبين عائلتها خلافًا، ينتشر انتشار النار في الهشيم، وتتناقله وسائل الإعلام ومنصات السوشيال ميديا المختلفة.

بل إن الساحة الفنية والغنائية شهد العديد من الخلافات بين نجمات الفن والطرب وعائلاتهن، وهو ما سنتستعرضه خلال السطور التالية.

أنغام

حدث خلافات بين المطربة أنغام ووالدها الموسيقار محمد علي سليمان، تحدثت عن تفاصيله مع الإعلامي عمرو الليثي ببرنامج واحد من الناس.

وعن سبب الخلافات، قالت أنه خلافات حول وجهة النظر في العمل، مشيرةً إلى أنها كانت تتمنى أن يتم تسوية الخلافات في العمل.

وأن يتم الفصل بين العمل والعلاقة الأبوية بينهما، مؤكدةً أنها ستظل تتمنى ذلك، ويكون متواجدًا في حياتها بحيث تلجأ عندما تضيق بها الدنيا.

من جانبه تحدث سليمان في حوار لبرنامج الستات ميعرفوش يكدبوا عن خلافه مع أنغام، موضحًا أنها فكرت بشكل صحيح.

مضيفًا أنه كان يتعشم في أن يحدث تبادل للآراء بينهما، مؤكدًا أن كل ما قدمته أغانٍ جيد، لكنها أهم، وأوضح أنه يحب أن يكون المطرب وأغنيته توأم، بنفس الأهمية والقدر.

فيما كان هناك خلافًا آخر بين أنغام وأختها الفنانة الراحلة غنوة، تحدثت عنه في برنامج أنا والناس مع الإعلامية أميرة بدر.

أنغام وشقيقتها غنوة

كاشفةً أن أنغام رفضت المشاركة في علاج أخيهما من ذوي الهمم أحمد، لافتةً إلى أن يمكن أن يكون ذلك، بسبب أرتفاع تكلفة العلاج.

واستكملت أن تكلفة العلاج عالية، وأنها ليست في مصر، مشيرةً إلى أنها ووالدتها من أنغام المساهمة في علاج أحمد، إلا أنها رفضت، موضحةً أن خلافها مع المطربة أنغام لا يخص أخيهما أحمد، فموضوعه قد انتهى.

بوسي

نشب خلاف بين المطربة بوسي ووالدها، بعد اتهامه لها بالعقوق وعدم قيامها بالصرف عليه، وأنه يمد يده للناس تقريبًا، من أجل الحصول على العلاج.

وهو ما ردت عليه بوسي، خلال حلولها ضيفةً مع الإعلامية منى الشاذلي، قبل عام من الآن، حيث كشفت أنه طلق والدتها، وهي حامل بها في شهرين.

ونفت عقوقها، مؤكدةً أنها لو كانت عاقةً، لما كانت لتنزل للعمل، من أجل أن ترفع عن والدتها عبء المصاريف، وهي لم تتخطى الـ 15 عامًا من عمرها.

موضحةً أن قبل ما قاله والدها عنها بيومين، تواصل معها وقامت بإرسال أموال له، وأنها كانت سترسل له أموالًا أخرى، ولفتت إلى أنها ليست بمفردها، بل أن هناك آخرين في رقبتها معبرةً عن صدمتها مما قاله عنها.

وتساءلت أين كان طيلة الفترة الماضية في عز أزمتها؟، أين كان عندما كانت تنتظر أحد من أهلها لمساندتها والوقوف أمام أحد بعينه؟.

وأكدت المطربة بوسى أنه لا تجمعها أي صلة بوالدها، فهي خرجت إلى الدنيا لم تجد سوى والدتها، التي قامت بدور الأم والأب معًا في حياتها.

ياسمين صبري

هاجم الدكتور أشرف صبري ابنته الفنانة ياسمين صبري، بسبب عدم قيامها بحضور حفل زفاف شقيقها، حيث نشر صورة نجله على الفيس بوك.

وأرفق معها تعليقًا، قال فيه: “فرح ابني بكرة ربنا رزقه بأجمل عروسة، أما إن أمه وأخواته الأشقاء رفضوا حتى يباركوله، فربنا رزقه بأم تانية عملت كل حاجة”.

وأكمل: “وأخوات تانيين لم تغرهم الأموال ولا طيارات وكدب وخداع، أصبح لابني أخوات جدد وأم جديدة حفظه الله من الشياطين”.

لترد ياسمين على والدها، من خلال برنامج “ab talks”، قائلةً: “مفيش علاقة بيني وبين والدي، لكن الانفصال مش سبب لأن الناس بتاخد اختيارات في حياتها”.

ولفتت الفنانة ياسمين صبري: “وفي ناس بتختار تتحمل مسؤولية وتكمل للآخر وناس تانية بتختار نفسه”، مشيرةً إلى أنها تربت في بيت جدها من ناحية والدتها، وأنها ليس لها صلة سوى بوالدتها وجديها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!