ابداعات

«على اسم مصر.. نقرأ ونفكر ونُبدع» الشعار الأول لمعرض القاهرة الدولي للكتاب في موسمه 54 وأبرز التصريحات فيما يخصهُ

✍️ إسراء حمدي

بعدسة: سامح علي

انعقد اليوم 16/1/2023 مؤتمرًا صحفيًا للتشاور في أمور وتفاصيل وكيفية دخول معرض القاهرة للكتاب.
كان المؤتمر بحضور الدكتورة: (نيڤين الكيلاني) وزيرة الثقافة المصرية، والدكتور: (أحمد بهي الدين) رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، (سعيد عبده) رئيس إتحاد الناشرين المصريين، و(محمد رشاد) رئيس إتحاد الناشرين العرب، بحضور سفير المملكة الأردنية الهاشمية بالقاهرة: (أمجد العضايلة) ضيف شرف للمؤتمر.

كما ضم العديد من الصحفيين والإعلاميين من كافة الجهات، وأصحاب البنوك مثل: البنك الأهلي المصري، وبنك الأهلي..
بالتعاون مع الشركة المتحدة والدكتورة: هبة الخولي صاحبة المنصة الرقمية الإلكترونية..

حقل ثقافي ضخم، كانت كل أعوامه مميزة، وأضافت هذه الدورة الـ 54 إلى رصيد السنوات الماضية له إضافة قوية ومبهجة، لم يقل حدوثًا عما قبل، معرض القاهرة الدولي للكتاب (بوابة مصر الثقافية)، رحبت أيضًا بالتعاون المشترك الثقافي بين البلدين الأردن ومصر، واستقبلت الدولة الأخرى بكثيرٍ من الترحيب، وكان هذا لنشر الثقافة وتوعية الشعب والبروز القوي أمام جميع الدول في كافة أنحاء العالم، العُرس الذي يشهد احتفالًا عظيمًا، قويًا، ثريًا بكُتابه، وشعرائه، وناشرينه، والشعور بالفخر والاعتزاز بنجاحه.

(على اسم مصر) نقرأ.. ونفكر.. ونُبدع.
هكذا كان الشعار الأول لافتتاح هذه الدورة من نسخته..
ناقش المؤتمر تفاصيل وأسباب عدة.

بدأ المؤتمر بعرض فيلم قصير وتم الاختتام به أيضًا، وكان ذلك من خلال الشركة المتحدة ورعاية الدكتورة: هبة الخولي.

وضح هذا الفيلم القصير بعض النقاط الهامة والجديدة خلال فعالية هذا المعرض، ومنها:
الحجز عن طريق المنصة الرقمية والحجز والإلكتروني، بالدخول عبر الدفع (آمان، فوري…) والدخول والتسجيل عليه بعدد مرات الحضور وسعر التذكرة 5 جنيهات فقط. الدخول مجانًا لذوي الهمم المُختلفة.
حدث فريد شملهُ المعرض -ومازال في صدد التنفيذ والإتمام- وهو إنشاء عالم افتراضي 3D حيث تُتيح هذه الكيفية معرفة دور النشر، والإطلاع علي الكُتب المعروضة وطلبها منهم عبر الفيزا. شامل الفيلم أيضًا تعريف المنصة لكيفية التوصيل الكتب إلى كافة المحافظات وطُرق الشحن وتم بالفعل توصيل وطلب الكتب إلى 9 محافظات ومنها: القاهرة، الأقصر، دمياط، الغريبة…
تُتيح التسهيل لتسجيل دور النشر لدى الناشرين، وكيفية حجز أجنحة المعرض، والدفع من خلاله.. منصة خاصة بالأطفال ونزول (أبلكشين) خاص بهم وتحويل كُتب الأطفال إلى لعب انفعالية لتحصيل الفعلين: القراءة واللعب.
خدمات رفع الأغلفة، والأعمال، من خلال جولة افتراضية. تطبيق ونزول متاح لدى الهواتف الحديثة لعمل برنامج (أبلكيشن) يسهل لدخول على المنصة، حجز التذاكر، جولات إطلاعية على الإصدارت والكُتب..

حيث شمل أيضًا انفردات حديثة ومهمة قد تحدث هذا العام أو سيجرى تنفيذها..
وهي:
نزول مكتبة الأسرة وأعمالها كـَ (Pdf) وتحميلها وقراءتها بشكل أسهل وأسرع.. تحسين وتثبيت فعالية النظارة العالم الافتراضي 3D إلى فعالية جديدة تُسمى (الميتا فيرس) وهي عبارة عن تطوير ورؤية الكُتب وما بداخلها بهذه النظارة.. وستكون مصر أول دولة تحرص على تطبيق هذا البرنامج.
_والمناقشة لتنفيذ حالة (التقسيط) للكتاب من المسؤولين وكافة دور النشر قُدمت من مبادرة بنك مصر..

وكانت هذه أبرز وأهم ما تم تقديمه بواسطة المنصة الرقمية والتحديث الشامل لها..

كما يحتوي هذا المعرض على شخصيته الفريدة والرئيسية.
الشاعر والصحفي المتميز: صلاح شاهين.
وشخصية الطفل: كامل الكيلاني.
بضيافة عدد كبير من البلدان 53 بلد، بجانب المملكة الأردنية الهاشمية.

وتقدمت الدكتورة: نيڤين الكيلاني بإلقاء كلمة وبالتوجه بالشكر لرئيس الجمهورية: (عبدالفتاح السيسي) لرعايته وأهميته بالمعرض اهتمام كامل.
والشكر لرئيس الوزراء: مصطفى مدبولي.
والسادة الحضور والضيوف الكِرام.
برزت أهم النقاط الحيّة لمعرض هذا العام:
والتأكيد على بدأهِ من يوم 25 يناير إلى 6 فبراير.
والدخول للجمهور اليوم التالي.
حيث يكون ميعاده من الساعة 10 صباحًا، إلى الساعة 8 مساءًا.
عدا الخميس والجمعة سيمتد ساعة آخرى بحيث سيكون موعد انتهائه الساعة 9 مساءًا.

تحدثت عن المبادرات الأساسيية وشعار هذا المعرض، والاهتمام بالطفل وما يخصه، والبرنامج الثقافي الحافل، والندوات الخاصة بحماية الإبداع، والملكية الفكرية، والترجمة..
تحدثت عن الوضع الاقتصادي والحالي ورفضه، لكنها أعقبت قائلةً: (الثقافة ليست ترفيه ولا منتجات سياسية).
كما طمئنت الناشرين بالحصول على التخفيض وتخفيف الأجنحة الخاصة بالمعرض تصل إلى 25٪ وأننا دونًا عن المعارض الدولية الأخرى الأكثر تخفيضًا من حيث أسعار المعرض وحجزه لدى الناشرين.
وانتهت بقول:
(بسم الله نبدأ الدورة الـ 54 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب).

كما شمل المؤتمر بحرصه الشديد على ما يضمه معرض هذا العام وكان ذلك من خلال كلمة أحمد بهي الدين رئيس الهيئة المصرية.
وضح فيها عن الفعاليات الثقافية المُقامة في الـِ 5 قاعات، وصالة خاصة للطفل.
المبادرات الأساسية المتواجدة..
ووجود بعض الأجنحة لن يزيد كتبها عن 20 جنيه، -إصدارات حديثة-..
ومجانًا لأصحاب الهمم المختلفة، أو خصم كبير يصل إلى ٣٠٪ ومباشر لهم، كما يشمل هذا الخصم أيضًا طلاب المدارس والجامعات.

وناقش كُلًا مِن: (سعيد عبده، ومحمد رشاد).
كيفية الخصومات الواقعة في المعرض، التي قد تصل إلى 20%: 30%
وتسديد الإيجار لأصحاب الأجنحة من خلال مبيعاته ليس فقط مسبقًا.
وأيضًا تواجد كل من لم يكن له أجنحة في هذا المعرض..
وحصول ندواتين مهمين في أيام المعرض وسيكون خصيصًا يوميّ 26، 29 بوجود شُعراء، كُتاب، روائيين.. ليكون صالون ثقاقي حافل ومميز.

فكانت هذه أبرز الواقع والنواتج التي تم تنفيذها بالفعل خلال هذا الوضع الاقتصادي المُحبط، وتوقع الإقبال الضعيف، إلا أن الجميع حرص على أن يكون كاملًا متكامل لن يلوثهُ شائبة. ومنها ما سوف يتم تنفيذه في الأيام المُقبلة..
لينتهي المؤتمر بإشباع جوع الأسئلة الترسغة لدى عقول الجميع، وسكون ثورتها.
ليكون مميزًا، يحظو بانفردات مثالية، والتسهيل لبُعد التكدس في ظلال جائحة فيرس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!