فن

خلال دورته الـ49.. عرض ثمانية أفلام بمهرجان جمعية الفيلم السنوي

✍️ ياسر خالد

تقام الدورة الـ49 لمهرجان جمعية الفيلم السنوى للسينما المصرية، والذي يرأسه مدير التصوير السينمائى محمود عبد السميع، خلال الفترة من 6 لـ 13 مايو الجاري.

وسيتم عرض ثمانية أفلام روائيةً طويلةً مصريًا من بين 30 فيلمًا تم عرضها، خلال عام 2022 في دور العرض السينمائي المصرية، كما سيتم عرض عدد من الأعمال السينمائية، التي عُرضت عبر المنصات الرقمية.

حيث قامت مجموعة كبيرة من النقاد والسينمائيين باختيار قائمة الأفلام، التى سيتم عرضها في المهرجان، وقد وقع اختيار النقاد والسينمائيين على الأفلام، التي سيتم عرضها، خلال فعاليات المهرجان، وسيعقب عرض كل فيلم ندوة مع صناعه، وهذه الأفلام هي الجريمة للمخرج شريف عرفة، من أجل زيكو للمخرج بيتر ميمي، وليلة قمر 14 للمخرج هادي الباجوري، والعنكبوت للمخرج أحمد نادر جلال، وكيرة والجن للمخرج مروان حامد، وهذه الأفلام ستقوم لجنة التحكيم بمشاهدتها، لتتنافس على جوائز هذه الدورة.

فيما ستُعرض خارج المنافسة على جوائز المهرجان أفلام حامل اللقب للمخرج هشام فتحي، تسليم أهالي للمخرج خالد الحلفاوي وفضل ونعمة” للمخرج رامي إمام.

وكشف عبد السميع أن الندوات، التي تلي عرض الأفلام هي جزء من سياق عمل جمعية الفيلم ودورها الثقافي، ففي السبت من كل أسبوع لدينا ندوة مرتبطة أحد الأعمال السينمائية.

وأردف أننا في جمعية الفيلم نحرص كذلك على أن ينطلق المهرجان يوم السبت من كل عام في نهاية يناير أو مطلع فبراير، ونقيم الندوات الخاصة بالأفلام حتى وإن تغيب صانعوها عن الحضور.

وتابع عبد السميع أن المهرجان يختلف عن سائر المهرجانات الأخرى، نظرًا لأنه يقوم بتقييم السينما المصرية من حيث الأفلام، التي تم عرضها في دور العرض، ويتم اختيارها عبر استفتاء من قبل أعضاء الجمعية والنقاد، الذين يتابعون إنتاجات السينما المصرية بشكل سنوي.

وأضاف عبد السميع أننا نقوم باختيار الأعمال الأفضل، التي تم عرضها في السنيمات، حتى يتم الاستقرار نهائيًا على سبعة أفلام من خلال ذلك التقييم، ليتنافس صناعو هذه الأفلام علي جوائز أحسن ممثل دور أول وثانٍ نساء ورجال، أحسن ديكور، تصوير، مونتاج، ميكساج، مكياج، موسيقى تصويري، أفيش ومؤثرات بصرية.

وأتم مدير التصوير محمود عبد السميع، رئيس المهرجان، أن الأعمال السينمائية، التي ستُعرض في المهرجان، تستعرض الواقع المصري وتتناول العيوب والمشكلات، التي تواجهه، هي ليست بعيدةً عن قضايا الناس، إذ أن دور السينما هو أن تغوص في المحلية وتعرض ما يمر به المجتمع، حتى يتم التطور، وخاصةً أنها مرآته.

يشار إلى أن المهرجان يُعقد برعاية وزارة الثقافة وبالتعاون مع صندوق التنمية الثقافية، دار الأوبرا المصرية، نقابة المهن السينمائية والمركز القومي للسينما.

ويُعتبر أحد أقدم وأهم مهرجانات السينما المصرية، ويُعد واحدًا من أهم المهرجانات المحلية المصرية، إذ يحكم فيه نخبة من صناع  السينما.

إلى جانب أنه يعتمد على القيمة الفنية للأفلام المعروضة به، ويقوم أعضاء الجمعية باختيار الأفلام المعروضة به، وذلك من بين الأفلام المعروضة خلال العام السابق لإقامة المهرجان.

علمًا بأن يكون اختيار أفضل الأفلام من خلال تصويت أعضاء الجمعية على أكثر سبعة أفلام جيدة تم عرضها على مدار السنة بالكامل.

يذكر أن مهرجان جمعية الفيلم هو المهرجان الوحيد، الذي يُقام بانتظام على مدار أعوام طويلة، ولم يتم إيقافه منذ افتتاحه وتأسيسه من جانب جمعية الفيلم، على أيدي نقاد وصناعو السينما ومجلس إدارة الجمعية، سواء الحالية أو منذ بدء عقده.

والجدير بالذكر أن المهرجان ستتم إقامته، خلال الفترة من 6 إلى 13 مايو الجاري، بمركز الإبداع بدار الأوبرا المصرية، وذلك يوميًا في تمام السادسة مساءً، فيما سيتم عقد حفل الختام وتوزيع الجوائز يوم 20 مايو.

اطلب برنامج ويبو للمدارس والجامعات اطلب برنامج ويبو للمدارس والجامعات
error: Content is protected !!