حوارات

راشد الشعشعي لهافن “فخور بمشاركة عملي في منطقة الأهرامات وأن يضع عملي جنب أعظم بناء تاريخي في العالم”

✍️ندى عبد الشافي

📸هاني حنا

انطلقت، أمس الخميس، فعاليات المعرض الدولي السنوي “الأبد هو الآن” في نسخته الثالثة على التوالي، بمنطقة أهرامات الجيزة والهضبة المحيطة بها، والذي تنظمه مؤسسة “CultureVictor-Arte d’Egypt”، المؤسسة تحت رعاية وزاراتي السياحة والآثار والخارجية والثقافة واللجنة الوطنية المصرية لدى اليونسكو.

ويجمع المعرض 14 فناناً من مختلف دول العالم، للتفاعل فنياً مع أحد أقدم المعالم التاريخية، وتقديم أعمال فنية معاصرة تعتمد على المزج بين الحاضر والماضي، وفي نفس الوقت الوقت يحاكي التاريخ والأرض والبيئة والإنسانية.

وكان لمجلة “هافن” حوار خاص مع الفنان التشكيلي راشد الشعشعي ليحدثنا عن تفاصيل “الهرم الشفاف”

الفنان راشد الشعشعي

فنان من المملكة العربية السعودية، معلم فنون ومشرف على مركز المدينة للفنون، وشارك في معرض “الأبد هو الآن” في نسخته الثالثة.

قال الفنان السعودي راشد الشعشعي: المشروع الفني الذي أقدمه والمجهز خصيصاً للموقع، هو عمل “هرم شفاف”، يعتبر من سلسله الهرم التي قام بها، وهو الثالث أو الرابع مجازياً، ويمثل رقصة بين الماضي والحاضر، مما يغشي الخطوط الفاصلة بين التقليدية والحديثة، ويجدد تصوراتنا للفن والتراث والعلوم والممارسات المستدامة.

وأضاف: أن تم بناء الهرم الأول في العلا، مبني من طبليات نقل وتخزين وشحن المواد الغذائية عبر العالم، وبنى الهرم الثاني في مدينة الصين، وتم بناءه من الخوص المستخدم في الحياة اليومية الصينية، وبناء الهرم الثالث الذي يحمل اسم “الهرم الشفاف” والمستخدم فيه نسيج الخوص، وهي حرفة قديمة من مصر، لتكريم تاريخ الأهرامات، مع تقديم تفسير معاصر لتأثيرها على عمليات التنمية في منطقتنا، والتأكيد على قيمة الحفاظ على الأساليب التقليدية مع تبني الابتكار والإبداع.

يهدف المشروع إلى تحفيز الجمهور على التفكير في إمكانات الممارسات المستدامة في الفن والتصميم المعاصر، كما أنه ينعكس على الجانب الإنساني من التراث، والإخلاص الذي كانوا يحملونه دائمًا لهذا التراث، إنه تكريم مقصود للإرث الخالد للحرفية التقليدية وأهمية الممارسات المستدامة.

وتابع: أن كل فنان تشكيلي يواجهه تحديات وليست صعبوبات، لان الناس ترى دائماً النظرة والشكل النهائي للعمل الفني، ولكنه يحتاج ايضاً إلى التخطيط وجهد وتصميم وفكرة، لنحصل على عمل فني تشكيلي جيد.

وأختتم حديثه: أنه فخور جداً بمشاركه عمله في مصر، وأن عمله يضع جنب أعظم بناء تاريخي، وان بالنسبه له خلق مشهد هرم شكله من الداخل شيء ومن الخارج شيء آخر، يأخذ نبغ الحياة ويشد المشاهد له، واخذ بناء الهرم أسبوع فقط ليظهر بهذا الشكل.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!