البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء: عملنا يمتد إلى دول أفريقيا والشرق الأوسط

أعلنت البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء على التعديلات الدستورية – مصر- 2019، عن خطها الدولية مؤكدة انها ستنتشر فى 14 محافظة مصرية، بالإضافة إلي وجود مترجمين ومنسقين محليين بالمحافظات، وأكدت علي وجود الراصدين المتواجدين بغرفة العمليات المركزية لتلقى التقارير.

‎وأوضح أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان أن البعثة على مدار 3 أيام التصويت ستصدر 3 بيانات يوميا تكشف عن اللجان التى تم زيارتها ومراكز الاقتراع ونتائج عملية المتابعة بشكل يومى، لافتا إلى أن البعثة ستعقد مؤتمرا صحفيا يوم الأربعاء الموافق 24 أبريل للإعلان عن التقرير المبدئى لعملية المتابعة.

‎وأضاف عقيل، خلال المؤتمر الصحفى للبعثة اليوم، أن مؤسسة ماعت توافقت مع الشركاء الدوليين على المتابعة الدولية للتأكد من توافر المعايير الدولية للانتخابات والاستفتاءات، ووجه الشكر للشركاء الدوليين لثقتهم فى مؤسسة ماعت كشريك محلى، مضيفا أنه تم الاتفاق أيضا على أن هذه البعثة ليست مختصة بمتابعة الاستفتاء فى مصر فقط بل سيمتد عملها إلى دول عربية وأفريقية ومنطقة الشرق الأوسط.

‎كما أعربت الخبيرة الحقوقية الإفريقية إستر نامبوكا، رئيس منتدى جالس بأوغندا، ورئيس العمليات الميدانية في البعثة عن سعادة الوفد بمشاركته واعتباره شاهد على تقرير الشعب المصرى لمصيره بالتعديلات الدستورية، لافتة إلى أن وفد المنتدى يضم متابعين من كينيا ورواندا وأوغندا.

وقالت “نقدر جهود الحكومة المصرية فى مشاركة المجتمع المدنى فى متابعة الاستفتاء وتمكين الشعب المصرى من استخدام حقه بالتصويت، الاستفتاء تعبير لسيادة الشعب، ودور المتابعين سيكون على قدر كبير من السهولة”.

أيضا وجه الخبير الحقوقى اللبنانى رياض عيسى، رئيس منظمة متطوعون بلا حدود الآسيوية من لبنان ورئيس غرفة عمليات البعثة الشكر للهيئة الوطنية للانتخابات لما بذلته من جهود لتسهيل الإجراءات فى فترة قياسية.

‎كما وجه شكر آخر لمؤسسة ماعت ورئيسها أيمن عقيل وفريق العمل لتوفير الأمور اللوجيستية والإدارية لتمكين البعثة من ممارسة عملها، بالإضافة إلى الشركاء الدوليين بالبعثة لتحملهم مشقة السفر وترك أسرهم للقيام بهذا الدور بشكل تطوعى، ووجه شكر خاص للصحافة المصرية، قائلا “لولاهم لن يصل رأى وصوت الشعب والمتابعين، فهم همزة الوصل بين البعثة والجمهور المصرى”.

وأوضح عيسى، خلال المؤتمر الصحفى للبعثة اليوم بمقر مؤسسة ماعت،أن البعثة ستشارك بـ69 متابع دولى يحملون كثير من الخبرات فى مجال متابعة الانتخابات بدولهم وبالعالم، مؤكدا أنه لا بمصر ولا أى دولة أخرى تتمكن بعثة دولية من متابعة كافة المحافظات والدوائر واللجان الانتخابية، لافتا إلى أن هذه المهمة ملقاة على منظمات المجتمع المدنى والإعلام المحلى للانتشار فى كل المحافظات.

‎ومن الجدير بالذكر أن التحالف يتكون من 3 منظمات دولية ومنظمة مصرية لمتابعة الاستفتاء على تعديلات الدستورية مصر- ٢٠١٩ ويضم منظمات من 3 قارات هي أوروبا وأفريقيا وأسيا، حيث يتكون التحالف من منظمات “إيكو” الأوربية من اليونان، ومنتدى جالس الأفريقية من أوغندا، ومنظمة متطوعون بلا حدود الآسيوية من لبنان، بالإضافة لمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان من مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
إغلاق