زمن الفن الجميل

“القريبان النبيلان” آخر مسرحيات شكسبير بأسبانيا

وليم شكسبير هو أشهر من كتب في عصر النهضة الإنجليزية.

وقد تم العثور على نسخة نادرة من آخر مسرحية له في إحدى المدارس الكاثوليكية بإسبانيا ألا وهي مسرحية “القريبان النبيلان” وقد اشترك في تأليفها معه جون فليتشر، وكان ذلك خلال إنجازهما دراسة عن أعمال عالم الإقتصاد الاسكتلندي آدم سميث.

تعود هذه النسخة إلي عام 1634 ميلادياً وهي أقدم أعمال شكسبير في البلاد ، حين كانت كلية مدريد في القرن السابع عشر مصدراً مهماً للأدب الإنجليزي بالنسبة للمثقفين الإسبان في ذلك الوقت .

مسرحية “القريبان النبيلان” عثر عليها الدكتور جون ستون من جامعة برشلونة حيث قال أنه عثر علي النسخة بين كتب قديمة في الكلية الملكية الاسكتلندية التي توجد الآن في سالامانكا .

تتحدث المسرحية عن فارسين صديقين يؤسران في إحدي المعارك ، ومن نافذة السجن يقع نظرهما على امرأة جميلة فيقعان في حبها وفي تلك اللحظة يتحولا من صديقين إلي غريمين في قصة حب غريبة ومليئة بالمغامرات السخيفة .

يذكر أنها طُبعت في مجلد يتضمن مسرحيات انجليزية أخري بين عامي 1630 و 1635 ،

وقد تكون آخر ما كتبه شكسبير قبل أن يتعاقد مع سترادفورد ثم توفي عام 1616 وعمره 52عاماً .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed