أبرز الشخصيات

رشا قلج ” عند ذهابي أفريقيا رأيت سوء معاملة للمرأة وهذا أحزنني “

أطلقت رشا قلج حملة تدعى “أكثر من مجرد أم” التي وشاركت فيها 18 سيدة من السيدات الأوائل ورئيس جمهورية ليبيريا نجم كره القدم “جورج ويا” ،وفقالت قلج: عندما ذهبت إلي أفريقيا وجدت أن هناك سوء معاملة تجاه المرأة التي يحدث لها تأخر في الانجاب، ويعاملونها معاملة غير آدمية، ومن الممكن أن يتعرضن إلى تشويه وتعذيب وتجويع، على الرغم من أن سبب تأخرها في الإنجاب قد يكون ليس بها ولكن زوجها لا يريد أن يعترف أن السبب منه، فقررنا بعمل توعية كاملة على جميع المستويات من أول رئيس الجمهورية إلى القرى الصغيرة بأفريقيا التي ذهبنا لها مرورا بكل شيء من نظام الصحة والتعليم وحتى الإعلام، وقمنا بعمل توعيه لجميع الإعلاميين، وأنتجنا أغاني مع جميع المغنيين الأفارقة، وطوال السنوات الماضية حرصت على تمكين الأفراد بالاعتماد على أنفسهم، وليس فقط بأن أقوم بإعطائهم المال أو الدواء، الأمر الذي شكل صعوبة كبيرة لأنه يحتاج إلى المشاركة مع الجهات الرسمية لكل دولة من الدول الأفريقية الأولى بالرعاية.

و استطاعت أن تأسر قلوب أهالي القارة السمراء، حصلت الدكتورة رشا قلج على لقب المصرية الأكثر تأثيرا في أفريقيا لمدة عامين على التوالي، وكشفت قلج خلال لقاءها ببرنامج “الستات مايعرفوش يكدبوا” المُذاع عبر قناة “CBC” عن سر اختيارها للفوز باللقب، فقالت : أنا لم أكن أبحث عن هذا اللقب ولكن كنت أبحث عن شيء مختلف كنت ناجحة في عملي لإني في الأصل صيدلانية وكنت أعمل في شركه أدوية، ثم قررت أعمل ماجيستير في المسؤولية الاجتماعية والتنمية الاجتماعية ، ومن هنا قررت أوجه اهتمامي وأعمالي الخيرية نحو قارة إفريقيا، ولأن أهم شيء في عمل ماجستير عن التنمية الاجتماعية هو البحث عن الدول النامية والدول الأكثر احتياجا إلى تنمية اجتماعية.

واستطردت “قلج” حديثها قائلة: في البداية كنت متخوفة جدا من عدم نجاحي، ولكن بعدما بدأت في التعامل مع أهالي البلاد الإفريقية وجدت أن الهوية الإفريقية لنا نحن كمصريين قويه جدا ويوجد بيننا الكثير من التشابهات. وأنا أرى أن الهوية الإفريقية لنا كمصريين أقوى من هويتنا العربية فيوجد بيننا الكثير من الاشتراكات ونحن في حاجة لهم وهم في الحاجة لنا، وهذا كان سبب في نجاح المشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed