أخبار

تعلن وزاره السياحه والاثار المصريه عن اكبر اكتشاف اثري بسقاره يزخر باالاقتصاد والسياحه بمصر

هذا الاكتشاف الكبير يعود الي عام2020 والي فتره زمنيه تنتمي الي 2500 عام ويضم تابوت خشبي مغلق و40 تمثالا خشبيا ومازالت القاهره يندثر منها اكتشافات عديده واثريه عميقه وهامه تؤدي الي رفع اقتصاد مصر في السياحه واضافه قويه الي تاريخ مصر العريق التي عرفت به كبلد الاهرامات والفراعنه في معجزه البناء.

وقد صرحت البعثه الاثريه المصريه العامله بمنطقه اثار سقاره ان الحفاير كشفت الي جانب ذلك عن ابار جديده مدفونه تضم اعدادا من التوابيت الادميه الملونه والمغلقه منذ اكثر من 2500عام.

ومصر تشهد من حين الي اخر اضافات اثريه واكتشافات تعود بنا الي عهد قدماء المصريين الذي يزخر بالعديد الي جانب عجائب الدنيا السبعه وهي الاهرامات.

وقد اعلن: وزير السياحه؛ والاثار في مصر خالد عناني في بدايه اكتوبر اكتشاف مصر 59 تابوتا اثريا يعود تاريخها الي اكثر من 2500 عام وبعث بيان للوزاره بالتفاصيل عن كشف ثلاثه ابار للدفن في منطقه سقاره ما بين 10،و12 مترا يحتون علي 59 تابوتا خشبيا ملونا مغلقا مرصوص بعضها فوق بعض..

وشارك 60 سفيرا في اعلان الكشف الاثري واسرهم من43 دوله واكثر من200 من ممثلي وسائل الاعلام العالميه والمحليه، واشاد العناني وزير السياحه ان التوابيت التي عثر عليها في حاله جيده من الحفظ ومازالت لديها الالوان الاصليه عليها.

واشار؛ الوزير بعد الدراسات المبدأية عليها والتي اوضحت انها ترجع لعصرالاسره الفرعونيه 26الي القرنين السادس والسابع (قبل الميلاد) وانها تنتمي الي مجموعه من الكهنه وكبار رجال الدوله والشخصيات المرموقه في المجتمع.

واضاف ان الكشف تضمن عشرات من التماثيل وليس توابيت فقط منها تمثال من البرونز(فرتوم) الذي يعد من اروع ما شاهدناه واضاف الوزير ان هذا الاكتشاف اول اكتشافا اثريا منذ ازمه كورونا. وسيعد هذا الاكتشاف الاثري الكبير دافعا في اقتصاد وسياحه مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!