“VIP” و”هل هي حقا بلاد العجائب؟” عروض مسرحية لطلبة الجامعة البريطانية لمحاربة الفساد

نظمت كلية الأداب والإنسانيات بالجامعة اليوم السنوي للفنون وقدمت فرقتها الفنية عرضا مسرحيا وموسيقيا تحت عنوان “هل هي حقا بلاد العجائب؟” وهي القصة الإبداعية المستوحاة من نص “أليس في بلاد العجائب”، كما نظم إتحاد الطلبة بالجامعة عرضه المسرحي السنوي ” VIP” بحضور الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس وبمشاركة مئات الطلبة.

ومن جهته قدم الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة البريطانية في مصر التهنئة إلى فريق الجامعة المسرحي على تفوقهم الفني والإبداعي في مسرحية ” VIP” والتي تحمل رسائل هامة للمجتمع بشكل عام وللشباب بوجه خاص ويأتي في مقدمتها “إبدأ بنفسك” فى التغيير للأفضل دون إنتظار الرقيب.

وأشار حمد إلى أن الفن هو أحد أدوات القوة الناعمة والتي تستطيع التأثير بشكل مباشر وغير مباشر في المجتمعات وتساهم في الإرتقاء بوعي أفراده، لذلك تحرص الجامعة البريطانية على دعم الأنشطة الفنية للطلبة وتوفر لهم كافة الإمكانيات.

وقدمت مسرحية ” VIP” من خلال أبطالها من طلبة الجامعة البريطانية بعض النصائح والرسائل يأتي في مقدمتها ترسيخ قيم المسئولية فى كل مواطن تجاه وطنه، والمحافظة على منشآته ومرافقه كأنها بيته الذى يحتمى فيه، بالإضافة للتصدي للفساد بأشكاله المختلفة.

ودارت أحداث العرض المسرحي ” VIP” المأخوذ من رواية “المفتش العام” للأديب الروسي نيقولاى جوجول في قالب كوميدي يقترب من الفانتازيا التي تحمل رسائل ضمنية مفادها “إبدأ بنفسك” فى التغيير للأفضل دون إنتظار الرقيب.

وقال وليد طلعت مخرج مسرحية ” VIP” إن هذا العرض فريد من نوعه لأنه يعتمد على تكنيك جديد، لافتا إلى أن الفرقة المسرحية للجامعة البريطانية والتي تأسست منذ 4 سنوات قامت بعمل بروفات على هذا العرض لمدة 7 شهور متصلة وهو ما جعله يخرج إلى النور بهذا الشكل.

وفي سياق منفصل أوضحت الدكتورة شادية فهيم عميدة كلية الأداب والإنسانيات بالجامعة البريطانية أن العرض المسرحي “هل هي حقا بلاد العجائب؟” والمستوحي من نص “أليس في بلاد العجائب” للكاتب الإنجليزي لويس كارول، هو عرض باللغة الإنجليزية، مؤكدة أن هذا العمل الفني قام بصناعته كاملا طلبة الكلية سواء المعالجة الدرامية أو الإخرج والتمثيل والموسيقة والديكور.

وأشارت فهيم إلى أن كلية الأداب والإنسانيات إلى أن الجامعة تدعم طلابها في الأعمال الفنية، لذلك وجهت الدعوة لأهالي الطلبة المتفوقين ليشاهدوا العرض المسرحي الذي يعقبه تكريم أبنائهم، فضلا عن دعوة من تقدموا للإلتحاق بالدراسة في الجامعة للعام الدراسي المقبل. ولفتت إلى أن السبب وراء تقديم عرض “هل هي حقا بلاد العجائب؟” باللغة الإنجليزية يعود لطلب رئيس الجامعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة | HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed