الفن نيوزفن

Monster Hunter من لعبة إلكترونية ناجحة إلى فيلم يحقق إيرادات ضخمه

دنيا الدسوقي.

حقق فيلم Monster Hunter إيرادات وصلت إلى 13 مليون و 595 ألف دولار في دور العرض حول العالم، وذلك منذ طرحه يوم 18 ديسمبر من العام الماضى 2020.

وكانت إيراداته وُزعت إلى 7 مليون و811 ألف دولار في الولايات الممتحدة الأمريكية، و85 مليون و783 ألف دولار في دور العرض حول العالم.

الفيلم خيال علمي من إخراج “بول دبليو إس أندرسون”، ويعتمد بشكل كبير على سلسلة ألعاب الفيديو الإليكترونية التي تحمل نفس الاسم، والتي طورتها شركة Capcom اليابانية، ولكن تم بيعها وتوزيعها في الصين بواسطة شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة Tencent، والتي شاركت أيضًا في إنتاج الفيلم. وهو من إنتاج Impact Pictures وConstantin Film.

و(Monster Hunter) من بطولة “ميلا جوفوفيتش” و”توني جا تي” و”ميجان جيد” و”دييجو بونيتا” و”جوش هيلمان” و”جين أو يونج” و”رون بيرلمان” و”يانيك شومان” و”هيرونا يامازاكي”.
ويدور حول نقل الملازم “أرتميس” وجنوده الأوفياء إلى عالم جديد، فإنهم يخوضون معركة يائسة من أجل البقاء، ضد أعداء أقوياء يتمتعون بقوى هائلة.

وكان تم إطلاق لعبة Monster Hunter في يناير 2018 وحققت أعلى المبيعات حيث وصلت عائداتها إلى حوالي 7.9 مليون نسخة حتى مارس الماضي.

وكان قد تغير موعد إصدار فيلم “Monster Hunter” في أمريكا الشمالية بشكل كبير مع استمرار جائحة كورونا، وتم تأجيله مؤخرًا لمدة أربعة أشهر الي أبريل 2021، ثم تم تقديم موعده مرة أخرى، وتم عرضه بعيد الميلاد في 25 ديسمبر الماضي.

وكان قد حقق فيلم (Monster Hunter) إيرادات ضعيفة في دور العرض الإماراتية حيث وصلت إيراداته إلى 771 دولار أمريكي فقط، وهو الفيلم الذي أُثير حوله ضجة كبيرة حيث تم سحبه من دور السينما الصينية بسبب مشهد يُقال أنه يسبب التفرقة العنصرية، وذلك بعد إندلاع الجدل على الإنترنت في يوم افتتاح الفيلم من خلال تبادل المشهد، ويقول المشاهدون الصينيون إنه “مهين للصين”.

الفيلم ظهر لأول مرة رسميًا في دور السينما الصينية يوم 4 ديسمبر الماضي، إلا أنه حقق 5.19 مليون دولار فقط في اليوم الأول، وهو أمر جيد.. خاصة بعد ظهور المشاكل والجدل سريعًا.

وبدأت دور السينما في جميع أنحاء الصين بسحب الفيلم من قوائمها عندما إعتبر المشاهدون المحليون ما كان -يقصد أن يكون لحظة مرحة في الفيلم- بمثابة إهانة شديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed