خواطر

الخذلان

✍️ إلهام إبراهيم

الخذلان هو ذلك الشعور الذي يفقدك الثقة في كثيرٍ من الأشخاص، ما أصعب أن يخذلك من كنت تشكو له خذلان الآخرين!.الخذلان قاتل، أن تضع كامل ثقتك في شخص ويخون ثقتك.

من الصعب أن تخبر الآخرين بأن ذلك الشخص لا يخون؛ ليخذلك فيما بعد.

وتجد هؤلاء الأشخاص تترواح نظراتهم ما بين الشفقة والشماتة والسخرية والاستهزاء.

والأكثر من ذلك ألا تجد ما تخبرهم به؛ لتدافع عن نفسك وتواجههم، فبماذا تخبرهم؟!أنك وثقت فيمن لا يستحق الثقة! أنه خانك من أخبرتهم بأنه ليس مثلهم بل أفضل منهم؟!الأصعب من ذلك أنه كلما تنسى… يعود مرة ثانية من يذكرك بخذلانك من جديد، يذكرك كيف كانت هزيمتك الأولى.

“من أصعب الهزائم التي قد نتعرض لها هي هزيمتنا من أحبتنا”الخذلان ما هو إلا شبح قاتل يحيط بك، ويظل من العسير التخلص منه، يصبح كهالة سوداء من حولك، يتلف روحك ويستنزف من طاقتك، لتصاب روحك بالوهن.

قمة الخذلان أن تنام يومًا؛ لتستيقظ متألم، فتجد بأن هناك من غرس سكين في ظهرك، أن تحكي لشخص بأن هناك أشخاص خانوك؛ لتجده يغدر بك.

أن تخبر شخص عن من ظلمك وكسر قلبك؛ لتجده سيد الظالمين يتربع علي عرش الظلم.

أن ترسم حياتك مع شخص، وتلونها؛ ليعيش تلك الحياة مع أُناسٍ آخرون، أن تكتب قصة حب، وتتفنن في حروفها وتزخرفها؛ لتكون تلك القصة بداية له مع شخص آخر.

فاحذر يا صديقي أن تثق في شخص ثقة عمياء، أو أن ترفع سقف توقعاتك؛ لأنه سرعان ما يسقط فوقك.

يظل الخذلان ويظل أثره طويلًا، تنسى؛ لتعود من جديد لنقطة الصفر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed