أخبار

فرض إغلاق عام في تركيا بعد تفاقم أزمة كورونا.

✍️ محمود الجندي

أعلن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بحضور مجلس الوزراء، عن فرض إغلاق عام على مستوى البلاد ابتداءً من يوم 29 أبريل إلى 17 من مايو، جاء ذلك عبر عدة قرارات اتخذتها الرئاسة التركية للحد من ارتفاع حالات الوفاة إثر الإصابة بفيروس “COVID-19”.

وفيما يتعلق بالتدابير الجديدة، قال “أردوغان” خلال اجتماعه:

•لابد من موافقة السلطات على جميع الرحلات بين المدن.

•الدراسة ستقتصر على التعليم عن بعد.

•المستبعد من القرار قطاعي التصنيع والغذاء.

•وشدد على أن أعداد الحالات اليومية يجب أن تنخفض إلى أقل من 5 آلاف بحلول نهاية شهر رمضان.

فيما أعربت رئيسة الرابطة “سيبنين كورور فينكانشي”، عن حالة من القلق قائلة: “مستشفياتنا مزدحمة بالمصابين بفيروس كورونا، حتى العنابر التي تم إضافتها ليست كافية”.

وأضافت: “لا يوجد مزيد من الغرف في وحدات الرعاية المركزة، وأن هناك ضغط كبير على طاقم العمل”.

وبحسب الإحصائيات التركية قد بلغ إجمالي الإصابات اليومية في تركيا ذروته فوق 63 ألفًا في 16 أبريل، قبل أن ينخفض بشكل حاد إلى دون 39 ألفًا أمس الأحد، بينما ظل عدد الوفيات اليومي فوق 300 خلال الأسبوع الماضي.

حيث ستوقف جميع أماكن العمل أنشطتها، باستثناء المنظمات المعفاة المحددة من قبل وزارة الداخلية.

وأكد “أردوغان” خلال اجتماعه، لكي تحقق العملية النتائج التي كنا نهدف إليها، سيتم تطبيق القواعد بصرامة وجدية ولن يُسمح بإساءة استخدام التدابير، كي نمر من تلك الأزمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed