أخبار

التقرير الاستخباراتي الأمريكي يحدد مخاطر إيران العسكرية على الولايات المتحدة

✍️ رحمة خميس

أعلنت لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ الأمريكي، في تقريرها السنوي عن التهديدات التي تواجهها امريكا حالياً على مستوى العالم.

حيث أن إيران هي التحدي الأكبر لمصالح امريكا في الشرق الأوسط، بسبب قدراتها العسكرية القوية، وشبكاتها الواسعة في المنطقة، واستعدادها الدائم لأن تستخدم قوتها ضد امريكا وحلفائها.

وأن ذلك التقرير يحتوي على معلومات من جميع وكالات الأمن في البلاد، منها وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) ومكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI)، ويقول إن طهران تسعى لتجنب التصعيد مع الولايات المتحدة أثناء تقييمها للسياسة الأمريكية مع إيران في الفترة الحالية.

وأن روسيا والصين منافسين لها يطوران قدرات تهدف لتحدي العسكرية الأميركية، كما ركز التقرير على ظهور الكثير من “الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز الفتاكة”.

 مع تزايد المخزون النووي مع التلاعب بالمعلومات والهجمات الإلكترونية، وحدوث الإكراه الاقتصادي.

ويشير التقرير إلى أن حزب الله اللبناني، “أهم شريك ثانوي لإيران”، وتعمل طهران على إظهار القوة وتعزيز قدرات المسلحين، بصفتها الراعي الأساسي للحزب.

حيث واصلت إيران أنشطتها الإقليمية بالرغم من إعادة فرض العقوبات الأميركية، بخروج الولايات المتحدة من خطة العمل المشتركة (الاتفاق النووي).

 مما أعاق طهران من التوصل لمصادر التمويل التقليدية، شاملة صادرات النفط، مما نتج عن ذلك انخفاض الاقتصاد، مع التراجع في الإيرادات الحكومية.

وأن التعاون العسكري الإيراني سيكون مع روسيا والصين وكوريا الشمالية وهو شراء الأسلحة من روسيا، وسيعكس ذلك أولويات التحديث العسكري لإيران، وتعزيز القدرات الجوية، والحرب الإلكترونية.

كما لفت التقرير الانتباه إلى احتمالية أن تستجيب إيران العام المقبل، للضغط الإضافي من جانب امريكا، وسيسعى القادة الإيرانيون لتجنب استفزاز واشنطن أو تفويض الاتصالات الدبلوماسية مع إدارة أميركية جديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed