خواطر

فلسفة الحب

✍️ مودة محمد مصطفى

ولكن ما هو الحب؟

قطعت إحدى صديقاتي الحديث حين وقفت فجأة وألقت هذا السؤال علينا، لتنظر كل واحدة فينا إلى الأخرى -وكلنا لم نتجاوز العشرون عامًا- ولكن أعتقد أن إحدانا قد لمعت عيناها وكأنها تعرف إجابة السؤال.

  • أتريدين معرفة ما هو الحب؟!
  • نعم.
  • اجلسي إذًا لأحكي لكِ قصة الحب.

تَنهَدتْ قليلًا ثم قالت: دائمًا ما كنت أقول “الحب وحده لا يكفي”، فيقف الحب في منتصف الدائرة وحوله الكثير من الصفات، يجمعها معًا في رباط وثيق لا ينقطع أبدًا.

  • وما تلك الصفات؟

قامت بإمساك يد صديقتنا وقالت: التفاهم، الاحترام، الثقة، التضحية، الأمان وغيرها من الصفات.

الحب هو أن يُشعِرك بالأمان وبأنه حصنُكِ المنيع، الحب هو الثقة العمياء التي تنشأ بينكما، الحب هو الاحتواء والحنان في الضراء قبل السراء، الحب علاقة ذات شفرات سرية لا يعلمها سوى هذان الاثنان اللذان جمع الله بين قلبيهما.

يا أيتها الفتاة، ما تحملين بجانب رئتك اليسرى ما هو إلا بلورة إذا انكسرت ذهب معها كل شيء؛ لذلك عليك بإحكام إغلاقه بالمفتاح جيدًا، لكي لا يتثنى لأحدٍ العبث به. وصدقيني حينما يأتي الشخص المناسب لن يطرق الباب ولن يبحث عن مفتاح قلبك؛ بل إنه سيسرقه دون أي شعور منك ويجعلك تتساءلين بعدها ماذا أصابني؟ قلبك يستحق أن يعيش تلك اللحظة؛ لذلك عليكِ بالصبر وبكثرة الدعاء أن يهبك الله الحب الصادق الحلال مع الشخص المناسب.

حب هي كلمة من حرفين فقط، ولكن تحمل في طياتها معانٍ كثيرة.

  • من أين لكِ بكل هذا الكلام الحكيم؟
  • تلك فلسفتي الخاصة.

تعليق واحد

  1. بالنسبة لى الحب هو العديد من المشاعر المختلطة فى مراحله الاولى و لكن عندما يستقر القلب على شريك الحياة الذى جعل ذلك القلب يشعر بالاستقرار و الامان يشعر انه يمتلك بين كفيه العالم باكمله فيتمثل الحب فى صفة واحدة و هى الاخلاص. الاخلاص لذلك القلب الذى قد تركه صاحبه بين اضلاع الاخر ليحميه و ليكون هو الملجا له من الدنيا. نعم الحب من وجهة نظرى هو الاخلاص الذى يجعلك وقتما تقدم لك الحياة العديد من الاغراءات لا تخون ذلك القلب ابدا. الاخلاص يتمثل فى العديد من المعانى مثل الدفاع عن الاخر وقت غيابه مثل الام المستعدة على افتراس من يلمس شعرة من راس ابنها. الحب له العديد من المعانى السامية و لكن الاخلاص يكون فى المقدمة دائما.
    احسنى يا مودة فى وصف الحب و لكن الحب لا يجمع الناس على تعريفه فهو يخرج من قلب الشخص
    بالتوفيق و اتنمنى لك النجاح دائما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed