الفن نيوزفن

استرجاع الحق لاصحابه… في أحداث الحلقة الأخيرة من ضل راجل

بدأت الحلقة 30 والاخيرة من العمل بهجوم عمر ورجاله على شقة الدكتورة ملك ويأخذوا الفلاشة وعقد الزواج العرفي ويحاوط الأسرة خوف شديد وتتحدث ملك مع الظابط يوسف وتعرفه بما حدث.

وبعد ذلك تحدث مشاجرة كبيرة بين عمر وسليم بسبب زواجه من والدته وتنتهي المشاجرة بقتل عمر ويتركه في الشقة ويهرب مع والدته.

وفي مشهد آخر يتحدث جلال مع ملك ويعرف منها بما حدث ويتوعد بخليل أكثر ويتحدث معه يوسف ويقول له قولي انت فين لازم نكون جمبك اللي بتعمله ده غلط.

وتذهب والدة سليم له في فيلا خليل وتطلب منه أن يهرب خارج مصر ويرفض ويأتي لهم رجل من رجال خليل ويقول لهم أنه سيقابل جلال حتى يأخذ ابنة شهد مقابل أن ياخذ خلال ابنته غادة وينفعل عليه سليم ويطلب منه أن يعرف مكان جلال.

ويذهب خليل ومعه حفيدته ليعطيها لجدها ويأخذ غادة ولكن يقول له جلال تم تغير الاتفاق تعطيني الورقة والفلاشة تأخذ بنتك ويتضح أن الظابط يوسف متابع جلال عن طريق التليفون ويعرف منه بمكان جلال.

وعند حديث خليل وجلال يهجم عليهم سليم ورجاله وتحدث مشاجرة بالحديث، ويهجم عليهم رجال الشرطة ويتراسهم الظابط يوسف.

وفي مشهد آخر يُتهم جلال بقتل عمر، ولكن يتضح من سلاح سليم أنه هو الذي قتل عمر، ويقبض عليه هو وخليل ورجاله وحازم وغادة بتهمة التحريض والاعتداء والقتل.

وفي مشهد آخر يظهر جلال والعائلة والدكتورة ملك في خطوبة شهد والمحامي وتأتي له شقيقته مع خاله وتطلب أن يسامحها شقيقها ومعها زوجها ويسامحهم ويطلب خاله” أحمد حلاوة” من زوجته “إنعام سالوسة” السماح وبالفعل تسامحه.

وفي المشهد الأخير يجتمع جلال مع اسرته “شهد وزوجها وابنتها وطفل آخر غير” هدى وجدتها وزوجها” في الجنينة وهم سعداء.

مسلسل ضل راجل بطولة كلًا من “ياسر جلال، نور، رنا رئيس، إنعام سالوسة، نرمين الفقي، أحمد حلاوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed