الفن نيوزفن

زاهي العتال يقتل زوجته وفاتن تسامح شقيقتها.. أبرز أحداث الحلقة الـ29 من مسلسل “ملوك الجدعنة”

سهر جمال

انتهت الحلقة السابقة بـ “مجدي” الذي يجسده أحمد صفوت وهو يعرض على “سفينة” الذي يجسده مصطفى شعبان العمل معه، وأنه يعرف طريقة عمل كلًا من “سليم”و”مارسيل” فسيساعده في أعماله.

وتبدأ الحلقة بـ “سفينة” وهو يقول لـ”مجدي” بأنه لا يصدق هذا العرض ويسأله عن سبب مجيئه إليه الحقيقي، فيخبره “مجدي” بأنه يريده أن يقتل “سرية” الذي يجسده عمرو سعد.

ويقتل “زاهي العتال” الذي يجسده عمرو عبد الجليل زوجته “دينا” عقابًا لخيانتها له وكذبها عليه، وتتحدث “نجلاء” رانيا يوسف مع “روان” عن شقيقها “سفينة”، وتخبرها “روان” أنها خائفة عليه من الأموال ومن أن يتغير بسبب الأموال الكثيرة التي أصبح يمتلكها.

ويتصل “مجدي” بـ”سليم” ويخبره بأن “سرية” يصطحب ابنته معه في كل مكان وأن شقيقته “دينا” لا يستطيعوا الوصول إليها وأن عليه النزول إلى مصر ليسيطر على هذه الأمور، وكان “زاهي” يجلس بجواره أثناء ذلك الإتصال وأشاد بدوره الجيد في التمثيل وإتقان العمل، ثم سأله عن ابنه “سيف” فأخبره بأن قضيته مازالت مستمرة.

وتتحدث “نجلاء” مع “سفينة” وتطلب منه أن يحدد موعد لزواجه هو و”روان”، ولكن يخبرها بأنه يستعد لحرب كبيرة هذه الفترة ولا يريد أن يربط أحد به لأن من الممكن أن يحدث له شيء سيء في هذه الحرب، وتخبره “نجلاء” بأنها تخلصت من طفلها فيرد عليها بأن الله سيعوضها عن هذا الطفل.

وتتشاجر “عواطف” مع زوجها بعد أن أكتشفت خيانته لها، فأخبرها زوجها بأنه قام ببيع منزلها والمحل الخاص بوالدها لنفسه من خلال التوكيل الذي كان بينهما وقام بطردها هي وطفليها من المنزل.

وتذهب “بسنت” فرح يوسف إلى”مجدي” ويطلب منها أن تعرف مكان المخازن الجديدة الخاصة بـ”سرية”، وتنتهي الحلقة بذهاب “عواطف” إلى المكان الذي تعمل فيه شقيقتها “فاتن” ياسمين رئيس، وتطلب من “فاتن” أن تسامحها وأن تعتني بأولادها إذا حدث لها شيء، فتسامحها “فاتن” وتعطيها بعض الأموال.

ويذكر أن مسلسل “ملوك الجدعنة” بطولة الفنان مصطفى شعبان، عمرو سعد، عمرو عبد الجليل، رانيا يوسف، ياسمين رئيس، دلال عبد العزيز، أحمد صفوت، وليد فواز وآخرين من الفنانين، ومن تأليف عبير سليمان وأمين جمال، وإخراج أحمد خالد موسى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed