ظلم الليل

يا ليل هجرني
والقمر ف حضرتك كئيب
والنجوم من الحزن مطفيه
وزي ما العاشقين بيتغنوا ف حواريه
المكتئبين بيموتوا ف حضنته
ان كان مر ف قسوته
فأنا هستحمل قهوته
وكالعادة قهوته سادة
والمرادي مره بزيادة
ياليل مفكرني بذكري سودة
حن عليا بحبة سعادة
محتاج حضن يكون لي وطن
ف عز البرد يدفيني
ف وحدتي يأنسني
ويبدل حزني فرحة
ويمحي اخطاء الماضي
انا ماضي لأحزاني تاخدني
وليس سواك ينقذني

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
إغلاق