أخبار

أمريكا ترد على تصريحات أثيوبيا الأخيرة

وتبعًا لما جاء من تصريحات أثيوبيا الأخيرة لـ أمريكا، بطلب الحماية ضد أي عمل عدائي محتمل من مصر.

وبناءً على ذلك ردت الخارجية الأمريكية على أثيوبيا بفرض عقوبات اقتصادية، ومنع مساعدات مالية وأمنية، وتقيد سفر مسؤولين كبار في أثيوبيا، بسبب الانتهاكات وجرائم الحرب في أقليم التيغراي.

أمريكا تدخلت لدي البنك الدولي وصندوق النقض الدولي أيضًا، لتقليص المساعدات المالية لأثيوبيا.

وما يحدث الآن على الساحة السياسية لا يثبت إلا شيئًا واحدًا، أن العالم لا يحترم سوى الأقوياء، ولا مجال للضعفاء.

تُرى ماذا سيحدث الفترة القادمة؟، ورد فعل إثيوبيا لما صرحت به الخارجية الأمريكية!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!