فن

فرقة طبلة الست تحيي حفل المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية الأول بـ بيت السناري

تغطية إعلامية: أسماء محمد عبد الله

صححه وراجعه: شيرين وجدي

يعتبر “المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية” واحد من ضمن برامج وزارة الثقافة لتشجيع السياحة في مصر بالرغم من جائحة “الكورونا”.

وقد تم بدء فعاليات افتتاح المهرجان في دورته الثامنة يوم ١٢ من شهر يونيو لعام ٢٠٢١ بالقلعة، ويستمر العرض لمدة أسبوع كامل فيما عدا يوم الخميس.

فقرة التنورة من داخل الحفل

ويتم عرض الفقرات كل يوم بدءً من الساعة الثامنة مساءً بحضور عدد كبير من مسؤولي الدعم الثقافي في مصر، بمجموعة من المناطق الأثرية وهي “بيت السناري، القلعة، ساحة الهناجر، قبة الغوري، حديقة الحرية، قصر الأمير طاز”

أغنية “يا صلاة الزين” أداء فريق “طبلة الست”

ولأول مرة تشارك مكتبة الأسكندرية بالمهرجان، كما أنها أول دورة تقوم بعرض فعاليات المهرجان ببيت السناري.

وقد حضرت مجلة هافن الحفل المعروض يوم ١٣ يونيو لعام ٢٠٢١ ببيت السناري لتغطية الحفل.

ملخص تغطية الحفل

وبالحديث مع المنسق الإعلامي “علي دشيش” عن المهرجان قال «طبعًا المهرجان بيؤكد على قوة مصر الناعمة، واحنا عندنا هنا بنستضيف الأحداث دي في الأماكن الأثرية دي وبالذات حي السيدة زينب لأن ده مكان تراثي وشعبي، فبترجعي المصريين لتاريخهم ولأثارهم ولحضارتهم، وده بينشط الوعي الأثري وبينشط الذاكرة للناس والنشء إن هما يتعرفوا على حضارة بلدهم».

وأضاف «ومكتبة الإسكندرية لأول مرة بتحتضن هذا المهرجان، لأن المكتبة قائمة على الثقافة والفنون».

وبسؤال الأستاذة “سهام اسماعيل” مديرة المهرجان عن إقامة الحفلات في ظل جانحة الكورونا قالت «احنا طبيعة المهرجان بنعمله في أماكن مفتوحة حتى ولو مفيش كورونا، بس إحنا السنة دي واخدين كافة الإجراءات الاحترازية عشان الكورونا»

وقد أوضحت أن إفتتاح المهرجان قد بدأ في يوم ١٢ من شهر يونيو لعام ٢٠٢١ بالقلعة وأيضًا سيتم تقديم حفل الختام بها يوم ١٨ من نفس الشهر، وأن فعاليات المهرجان تقام على خمس مناطق أثرية وهم “بيت السناري، قبة الغوري، قصر الأمير طاز، ساحة الهناجر، حديقة الحرية” في الأيام من ١٣ إلى ١٦ يوميًا، مشيرة إلى أن كل الأماكن بها فرقة تقوم بالعرض في نفس التوقيت.

وأكدت على أهمية المهرجان في تنشيط السياحة بقولها «حفل الافتتاح في القلعة ضم ٣٠٠٠ متفرج، وكل الوكالات الأجنبية من خلال هيئة الاستعلامات كانت بتغطي معانا، وكل الفضائيات المصرية وغير المصرية، وكان افتتاح متميز، يمكن أفضل افتتاح على مستوى ال ٨ دورات اللي فاتوا، والمشاركة كانت رائعة ومتميزة، ده بالاضافة لضيوف الشرف السودان وكولومبيا».

وعن عروض المهرجان قالت «كولومبيا عملت عرض الصلصة في الافتتاح كسرت بيه الدنيا بس للأسف كان عرض واحد بس وسافرت، وجنوب السودان الفرقة الإيقاعية متميزة جدًا، واحنا لأول مرة بنقدم الفرق المصرية زي “الطبول النوبية والآلات الشعبية، إندونيسيا، طبلة الست” اللي هيعرضوا معانا النهارده، ومعانا حسب الله في قبة الغوري، ومعانا فرقة قومية، فرقة رضا، الفرقة القومية للموسيقى الشعبية، ووزارة الشباب والرياضة قدمت فرقة احتياجات خاصة رائعة من طنطا، وفرقة جامعة عين شمس، والسمسمية من بورسعيد»

العزف على الربابة من داخل الحفل

وأكدت على أن رسالة المهرجان هي كيفية الحفاظ على هذا التراث واستمراره ليتعرف عليه كل الأجيال.

كما أوضحت أن شعار المهرجان “الطبول من أجل السلام” يهدف إلى تحويل الطبول للغة سلام، لأنها من المعروف أنها لغة حرب.

الجدير بالذكر أن المهرجان برؤية الفنان “انتصار عبد الفتاح” رئيس ومؤسس المهرجان، ويشارك فيه مجموعة كبيرة من الفرق الفنية بمختلف أماكن العرض، وقد لاقى المهرجان تفاعل كبير من قبل الجمهور المتابع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!