شكلك تعبان

شكلك تعبان … زعلان مضايق…قرفان
طب زعلان علي حالك ولا علي اللي كان
ما قولتلك أنسي
منستهاش لسه؟
مفتكرتش كل يوم كان بيمر وهي عليك بتأسي
بتجرج بتموت بكلامها وعيونها القاسية
بتسيبك بتتغير بتحير عقلك و عامله نفسها قال يعني بتتقل

فاكرة نفسها مين هيفا؟
ما أنت لسه بتحبها
لسه شاغله بالك و قلبك
القصه كلها في عقلك اللي بيفكر كتير
حتي لو كرهتها لسه واخده قلبك بالتفكير
بس ماعدتش فارقه ماعدتش بتخطفك بكلامها
معدش رجعوها فارق ولا منتظر
معدش غيابها بيفرق ولا بيخليك تحتضر
بقي كله عادي… تروح عادي…. تموت عادي
عادي

مش فارقه معاك الأيام اللي ضاعت وياها
حبها كان حلو أكيد أوعي تنكر
بس برضو كان مر كان معكر
بيعكر صفو حياتك ضيعت صحتك و شبابك في حب متخدر
و يوم ما حبيت تتهرب هي كمان ما صدقت و بعدت هربت لحياتها

بتحاول صحيح تقرب لكنك متكتف عاجز
بتحلف انك مش عاوز ترجعلها
لكنك عليك لسه عقلك مشغول بحبها
مش عارف تتطاوعه ولا تفضل متقي شرها
ما هي في الآخر واحده تمشي هيجي ألف زيها و أحسن كمان منها و أنت فوق بقي مش هتفضل كده مش هتفضل بحبها عيان
أسيبك بقي أصل شكلك تعبان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة | HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed