أخبار

مؤتمر كردستان العراق للتطبيع مع إسرائيل… وزارة الداخلية تتبرأ منه والحكومة العراقية تُعلن رفضها التام لتلك الدعوات

أحمد ريحان

عُقد في يوم الجمعة 24 سبتمبر مؤتمر يضم شخصيات عراقية وإسرائيلية في مدينة “رابيل” عاصمة إقليم كردستان في شمال العراق الذي يتمتع بحُكم ذاتي تحت عنوان “السلام والاسترداد” تحت رعاية مركز أبحاث السلام الأمريكي.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن حوالي ٣٠٠ شخصية عراقية حضرت ذلك المؤتمر ومن تلك الشخصيات شيوخ قبائل عراقية وقد دعت علانية لأول مرة تطبيع العلاقات مع إسرائيل وانضمامهم لاتفاقيات “إبراهيم” التي تجمع بين إسرائيل، والإمارات، والبحرين.

وقد علق وزير الخارجية الإسرائيلي على تلك الدعوات بأن حكومته منذ تقلدها للحكم كانت تسعى لتوسيع نطاق اتفاقيات السلام “إبراهام/ابراهيم” مع الدول العربية.

ومن ناحية أخرى أعلنت وزارة الداخلية لإقليم كردستان أن ذلك المؤتمر وتلك الدعوات لا تمثل حكومة الإقليم وإنما تمثل حاضري المؤتمر فقط، كما أعلنت حكومة العراق رفضها القاطع لكل الدعوات التي تدعو للسلام مع إسرائيل، وأكدت على موقفها المؤيد للشعب الفلسطيني وحقه في دولة مستقلة عاصمتها القدس، وأن دعوات التطبيع “مرفوضة دستوريًا، وقانونيًا، وسياسيًا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!