الفن نيوز

خالد سرحان يكشف سبب هجومه مؤخرًا على بعض زملائه الفنانين

أُقيمت أمس، الأحد 31 أكتوبر 2021، ندوة لتكريم الفنان خالد سرحان عن مجمل أعماله، تحت عنوان “ندوة ونجم”، وذلك بقصر ثقافة السينما بجاردن سيتي.

وقد أدار الندوة الناقد السينمائي عصام زكريا، والفنان تامر عبد المنعم، رئيس قصر ثقافة السينما، بحضور مجموعة كبيرة من الصحفيين والمهتمين بالشأن السينمائي.

وفي بداية الندوة رحب تامر عبد المنعم بضيفه خالد سرحان، موضحًا أن تكريمه بقصر ثقافة السينما تأخر كثيرًا، وقام بإهدائه درع القصر، تقديرًا لمشواره الفني البارز.

وقدم تامر عبد المنعم خالد سرحان، كاشفًا عن تاريخه عائلته المشرف في مجال الأدب والصحافة، فوالده هو د.سمير سرحان، الكاتب الكبير ورئيس معرض القاهرة الدولي للكتاب الأسبق، ووالدته هي الكاتبة الصحفية نهاد جاد، رئيس تحرير مجلة “صباح الخير” السابقة، والتي كان لها دور في المسرح السياسي في مصر، من خلال كتابتها لمسرحية “على الرصيف” للفنانة سهير البابلي.

وكشف خالد سرحان خلال الندوة عن سبب هجومه مؤخرًا على بعضٍ من زملائه الفنانين، وسرد خالد سرحان سبب هجومه على الفنان شريف منير، الفنان يوسف الشريف والفنانة حلا شيحة.

وأوضح خالد سرحان أنه لا يُهاجم أشخاصًا، وإنما يُهاجم مواقفًا، وذكر تباعًا سبب الهجوم في كل موقفٍ منهم.

فقال أنه بخصوص شريف منير، أنه فنان كبير وله قيمته الفنية، لكن ليس دوره الحُكم على فيلم بأنه يُسيء إلى سُمعة مصر، فلا يوجد فيلم يُمكن أن يُسيء إلى سُمعة مصر، لأن مصر أكبر من ذلك بكثير.

وأضاف أن شريف منير تناسى أن الفيلم أخذ تصريحًا من الرقابة، وبالتالي فإن هجومه عليه يُعد تقزيمًا لدور الرقابة، متسائلًا هل الرقابة لم تلحظ أن الفيلم يُسيء إلى سُمعة مصر، والفنان شريف منير هو الوحيد الذي لاحظ ذلك؟

وبسؤاله إن كان قد شاهد الفيلم موضع الهجوم، أوضح: “ماشوفتش الفيلم ومش عاوز أشوفه”.

أما فيما يتعلق بهجومه على يوسف الشريف، فأوضح أن يوسف الشريف صديق له، وأنه متفهم موقفه بخصوص عدم التلامس، وهة له مطلق الحرية في ذلك.

وأكد أن يوسف الشريف “مش إخوان”، لكن تبنيه لهذا المنهج في التمثيل، أسعد الأشخاص المُعادين للدولة من الفنانين المقيمين في تركيا، مؤكدًا مرةً أخرى أن يوسف الشريف “مش إخوان”.

ولفت إلى أن الفنان يوسف الشريف ليس مُتزمتًا، والدليل على ذلك أن زوجته الفاضلة الكاتبة إنجي علاء ليست مُحجبةً.

وعن هجومه على حلا شيحة، أشار خالد سرحان إلى أن حلا شيحة من حقها أن تتحجب وتبتعد عن الفن كيفما تشاء، لكن ليس من حقها أن تقول أن الفن حرام، أو أنها أفضل من غيرها بعد التزامها بالحجاب.

وتطرق خالد سرحان خلال الندوة للحديث عن “التريند”، موضحًا: “التريند هيبوظ الفن”، كاشفًا أنه في بداياته الفنية لم يكن منتشرًا مصطلح “التريند”.

كما تحدث خالد سرحان عن مشاهد الأكشن التي جمعت بينه وبين الفنان أحمد العوضي في مسلسل “اللي مالوش كبير”، وكيف ظهرت بهذا الإتقان للدرجة التي ظن معها الجمهور أن الضرب كان حقيقيًا.

وأزاح خالد سرحان الستار عن تفاصيل تلك المشاهد، فأوضح أنه وأحمد العوضي كانا لا يقومان بضرب بعضهما بشكلٍ حقيقي، لكن مصمم المعارك الذي كان معهما، وهو زوج ابنة الفنان أشرف عبد الباقي، ساهم في خروج المشاهد بينه وبين الفنان أحمد العوضي بهذا الشكل القوي.

وأجاب خالد سرحان عن سؤال حول رأيه في “مسرح مصر”، قائلًا أنه مع أي شيء يُعيد المسرح من جديد، وأن الفنان أشرف عبد الباقي كان له دور كبير من خلال هذا المشروع في عودة المسرح من جديد.

وعقب الندوة، تم عرض فيلم “يوم وليلة”، الذي شارك خالد سرحان في بطولته، مع نخبة من الفنانين، منهم خالد النبوي، حنان مطاوع، درة، أحمد الفيشاوي، رجوى حامد، فدوى عابد، وغيرهم من الفنانين، وإخراج أيمن مكرم.

كانت آخر أعمال الفنان خالد سرحان حكاية “لحظة ضعف” من الموسم الثاني من مسلسل “ورا كل باب”، والتي تم عرضها الأسبوع الماضي وحققت نجاحًا كبيرًا.

لحظة ضعف” من بطولة خالد سرحان، رشا مهدي، حنان يوسف، غفران محمد، أحمد أبو رية، نورهان مصيلحي، تامر مجدي وغيرهم من الفنانين وإخراج منال الصيفي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!