أخبار

زكريا بطرس بعد غيابه عن أنظار الجميع يعود بتصريحات مسيئة لنبينا المصطفى تثير غصب الوطن العربي بأكمله

✍️ شهد عبد الناصر

يعود الكاهن السابق “زكريا بطرس”، من مخبأه إلى إثارة الفتن الطائفية من خلال حلقات دينية متلفزة.

بعد غياب دام لسنوات جاء بإساءة لنبينا الكريم، فانهالت عليه تعليقات غاضبة ساخطة فبادرت الكنسية القبطية مسرعًا لتعليق.

وانتشرت تعليقات “إلا رسول الله”، “عاقبوا زكريا بطرس” على جميع وسائل التواصل الاجتماعي، وتأتي هذه التعليقات ردًا على انتشار مقطع للكاهن تضمن تصريحات مسيئة لنبينا صلَّ الله عليه وسلم.

وعلى ذلك تم حذف مقطع الفيديو من موقع يوتيوب، وصرحت الكنسية بأن صلتها انقطعت مع الكاهن منذ 18عامًا بعد أن قدم تعليمًا لا يتوافق مع العقيدة الأرثوذكسية.

لذلك تم وقفه لمدة ثم اعتذر عن ما صدر منه وتم نقله إلى أستراليا ثم المملكة المتحدة، وهناك تعلم تعليمًا غير ارثوذكى أيضًا.

وأضافت بأن الكاهن طلب تسوية معاشه وقبل البابا شنودة الثالث الطلب من المتنحي بتاريخ 11يناير 2003، ومن وقتها لم يعد تابعًا للكنسية القبطية الأرثوذكسية.

وتظل التعليقات ترفع على مواقع التواصل الاجتماعي حتى الآن، تعبيرًا عن الغضب، حتى يكون عبرة لمن يحاول الإساءة لنبينا المصطفى صلَّ الله عليه وسلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!