مقالات

الغزو الفكرى

دائمًا نسمع عن بعض شركات غسيل الأموال بالخارج، ولكن نادرًا ما نسمع عن غسيل العقول وهي منتشرة أكثر من غسيل الأموال، نحن نفتح أفواهنا باندهاش لأنه دائمًا ما نلاحظ شاب من الشباب يقوم بغسل العقول.

وزرع الأفكار المادية في عقول الشباب لكي تنهي قيم ومبادئ الأسرة وتهدمها، وتحول العقول إلى مادة، وتحرض الشباب على ترك الأهل واللهث وراء الأموال.

وكل ذلك تحت مسمى المبيعات وغسيل العقول , وتحويلها إلى شيكات وإيهام الشباب واللعب بأحلامهم بأنهم سيحولون نقاط حياتهم إلى ملايين.

ويثير الجدل والإندهاش أن هذا المجال تؤلف له الأغاني التي تثير حفيظه الشباب من الجنسين، وهي تتحدث عن الأموال ويرقصون عليها رقصة عبدة الشيطان.

الذي يتحدث مقطعها:

عن( اصنع نفسك، جمد قلبك، اترك أهلك، ارسم حلمك، غمض عينك، ابحث عن ذاتك، money money) كأنهم يريدون القول نحن سوف نجعلكم مجرمين ولكنكم لستم مجرمين بالفطرة.

دائمًا هؤلاء مايستقطبون المراهقين ويلهثون وراء شباب العائلات المنفصلة فوراء كل مراهق صغير وغد كبير ومدرب خطير.

نحن مانسمع عنه وما يقال لنا دائمًا فى هذا المجال الواسع الذي يتضمن العديد من المدربين، الذي يجمع له الدارسون والمدربون في لغة تحتوي على مائة كلمة في ثواني معدودة.

حتى تفقدك السيطرة على الرد وتقنعك أن المادة هي الحياة والأهل لا شيء، ويسعى المدربون لإيهام الشباب من الجنسين بأن لغة الماديات أقوى من لغة المشاعر الأسرية وهذا هو السم في العسل، فانتبهوا أيها السادة على أولادكم وإلى من يهمه الأمر نداء استغاثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!