نقد سينمائي

لعنة كارما .. الجانب الإنساني

“قبل البدء في رحلة الإنتقام أحفر قبرين” .. كونفوشيوس

تلك الجملة هي ما بدأت بها سلسلة المسلسل الأجنبي “Revenge” عام ٢٠١١ .. برغم أن شواهد المسلسل نفت ذلك علي الإطلاق، وبطلة المسلسل لم تموت جراء محاولتها من الإنتقام ممن قتلوا أبيها .. ولم تقم المسلسل بتوضيح السبب وراء حفر قبراً أخراً.

وبعد سبعة أعوام نعود لمشاهدة عمل فني أخر ولكن تلك المرة مصري وليس أجنبي ليكمل الجزء الناقص في تلك المقولة .. ألا وهو الجانب الإنساني .. ذلك العمل هو “لعنة كارما”.

يقال أن الكارما هي مرادف لجملة “كما تدين تدان” في ديانات أخري .. ولأن المصريين شعب شاعري إستطاعت المؤلفة “عبير سليمان” إرسال فكرة أن الإنسان يخسر إنسانيتة عندما يبدأ بخطة الإنتقام مشيرة في ذلك الي أن الكارما هي السبب في الإنتقام من الأصل فلو كان عملك جيداً من الأساس لما أصابك المردود السئ.

أنت لن تحفر قبراً أخراً لأنك ستموت وتدفن .. ولكن هناك جزء بداخلك سوف يموت .. ستموت إنسانيتك .. ستموت مشاعرك .. وقد تموت علاقاتك بكل من حولك وستجد نفسك وحيداً دون أي شخص بجانبك.

الإنتقام غير مريح بالمرة .. نجاحك فيما تقوم بعملة هو أكبر إنتقام لمن حاول أذيتك في يوم من الأيام .. إبتسامتك في وجة عدوك وأنت علي أرض صلبة هو أكبر إنتصار لك .. رضائك عن حياتك هو الراحة الحقيقة وليس الإنتقام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
إغلاق