رياضة

بالفيديو| عادل مصطفي النادي الأهلي بينجم «أي لاعب».. ومانويل جوزيه ساهم في شخصيتي كمدرب

قال عادل مصطفي، المدرب العام لفريق مصر المقاصة، إن انضمامه للنادي الأهلي جاء عند طريق الصدفة الباحتة، لاسيما وأن المهندس محمد الملاح، رئيس نادي الشمس وقتها، كان يحبه للغاية ويرفض التخلي عنه لأي ناد آخر، رغم تلقيه عروض كثيرة من نادي الأهلي والزمالك، مؤكدًا أن أحد النوادي عرضت على محمد الملاح مليون جنيه مقابل التخلي عنه، ورغم ضخامة المبلغ مقارنة بأسعار الناشئين في ذلك الوقت إلا أنه رفض حينها، لافتًا لهم أنه سيصبح أسطورة من أساطير النادي، لذا لا يمكن بيعه أو الرحيل عن النادي.

وأضاف عادل مصطفي، في تصريحاته خلال حلقة خاصة من برنامج “ع الدكة”، مع الإعلامي إبراهيم عمر، قائلًا: “وظل الوضع على ما هو عليه هكذا، حتي فوجئت بمكالمة هاتفية من الكابتن ضياء السيد، قالي احنا عايزينك في الأهلي، فقولتله الموضوع صعب أنه يخلص، قالي لا هنخلصه إن شاء الله وراح أتمشي في التراك مع رئيس النادي الجديد، من حسن حظي كان ساعتها المجلس القديم أتحل لمدة ٨ أشهر فقط، وبالفعل تم إتمام الصفقة مقابل ١٢٠ أو ١٥٠ ألف جنيه، وهذا المبلغ كان بمثابة مفاجأة للكابتن «ضياء»، حيث ظن أنه سيطلب رقم كبير مقارنة بالعرض الذي رفضه رئيس النادي السابق، ولكنه لم يكن لديه خبرة كروية واسعة، لذا فالأمور سارت على أفضل ما يرام وتم التعاقد، ومن توفيق ربنا أن «الملاح» عاد مجددًا للنادي بعد رحيلي، حتي أنني قابلته بعدها في حفلة بالنادي، وقالي أنا هرجعك النادي تاني هتمشي من الأهلي، قولتله أنت أكيد بتهزر”.

وأشار:”في الحقيقة، الكابتن «ضياء» من المدربين الجيدين المظلوم حقهم في مصر، كنت أتمني أن يصبح في مكانة أفضل من التي يتواجد بها الآن، فهو يستحق ذلك بجدارة، لأنه مدرب جيد ومتطور ومتطلع، كما يعرف كيف يتعامل مع اللاعيبة وعلاقاته بهم جيدة للغاية، وجميعهم يبادلونه نفس الحب والاحترام، لن أستطيع أن أقيمه فشهادتي فيه مجروحة، لكن من المفترض أن يكون في مكانة أفضل من ذلك”.

وأكد:”أما مانويل جوزيه كان من أكثر الشخصيات، التي أسهمت في تكوين شخصيتي كمدرب وأثقل من خبراتي عندما أصبحت مدرب في النادي الأهلي، حيث كنت دائمًا أراقبه باستمرار سواء في المحاضرة أو على الدكة أو في الملعب، فهو من أكثر الأشخاص الذين أحببت التعامل معهم، وتأثرت بهم في التدريب وكنت معجب بطريقة إدارته للفريق”.

وتابع:”صحيح أن فترة تدريبي في الأهلي كانت قصيرة، لكنها كانت نقلة كبيرة في مشواري الكروي، وأسهمت في فتح أبواب كثيرة فيما بعد، وفي الحقيقة هذا الأمر ليس جديد عليه، فالنادي الأهلي بينجم أي حد علشان نبقي منصفين دي الحقيقة، فيه لاعيبة جت في الأهلي اشتغلت لمدة ٦ شهور، لعبوا خلالهم ٥ أو ١٠ مبارايات، ممكن الجمهور يتعرف عليهم علي مدار سنوات طويلة، بس بسبب النصف ساعة اللي نزلوا فيها للملعب، صحيح ممكن يكون اللاعب مش نجم كبير بس ليه لقطة في الأهلي”.

وأكمل:”نفس الكلام لو أنت مدرب، واشتغلت يوم ولا يومين في الأهلي ده بيزيد من رصيدك ويخليك تظهر أكثر، طبعًا منتخب مصر قيمة كبيرة لأي لاعب، لكن فيه لاعيبة كثيرة لعبت في المنتخب أكثر من مرة، ومع ذلك ليس لديهم حجم الجماهيرية، التي يملكها أي لاعب صغير في النادي الأهلي، حتي أنهم كان لديهم رغبة كبيرة في الانضمام للنادي ولكن لم يقدر لهم ذلك، صحيح ممكن كلامي يزعل بعض اللاعيبة مني، ولكن دي الحقيقة خلينا نكون واقعيين”.

يذكر أن برنامج” ع الدكة”، هو أول برنامج رياضي ديجتال في مصر، يستضيف خلاله العديد من نجوم كرة القدم السابقين والحاليين، كما يتضمن فقرات ترفيهية ورياضية معهم، وهو من إنتاج شركة 7DRK Media وإدارة إنتاج الشاعر، ورئيس التحرير عمرو الجرزاوي، وفكرة وتقديم إبراهيم عمر، وإخراج خالد عبد الرحمن، ويتم عرض حلقة جديدة كل أسبوع.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
إغلاق