الفن نيوزحوارات

معتز حسام: “حلمي هو أن اسمي يصبح براند في عالم الإخراج الذي وصلت له بطلوع الروح ولو قابلت العرافه سؤالي لها سيكون متى ميعاد وفاتي”

استمتعنا على مدار ثلاثين يوما بموسم مميز من الدراما التلفزيونية من خلال الموسم الرمضاني للدراما٢٠٢٢، والذي ساعد على ظهورها إلى النور مجموعة كبيرة من صناع العمل الذين تسابقوا في تقديم العديد من المسلسلات التلفزيونية المتميزة بجميع عناصرها الفنية من تأليف وإخراج، ومونتاج وموسيقى تصويرية، وأشعار، وملابس، وديكور وتمثيل، والتي كشفت عن أهم القضايا التي تواجه المجتمع المصري إيمانا منهم في رسالة الفن الحقيقية وتأثيره في تنمية وعي وإدراك الجمهور.

وبدأ الماراثون الرمضاني الذي شارك به كل صناع العمل وقدم أفضل ما عنده للحصول على النجاح الجماهيري ونسبة المشاهدة واحتلال قائمة الأفضل وكان من واجبنا أن نقدم تكريم خاص لكل صناع العمل الذين كانوا سبب في إنتاج هذا الابداع.

واليوم سيشاركني في رحله رائعه المخرج معتز حسام في جولة داخل بستان الدراما التليفزيونية، و سأقطف إسم عمل فني تم عرضه في رمضان ٢٠٢٢، واضعه في سؤال تكشف اجابته عن جانب لم يكشف عنه بعد من حياة المخرج معتز حسام.

والمخرج معتز حسام بدأ حياته الفنية كمساعد مخرج مع أكبر المخرجين على الساحة، ثم بدأ عمله كمخرج وقدم عدد كبير من الأعمال الدرامية الناجحة و أثبت نجاحا كبير في وقت قصير واستحق بجدارة لقب مخرج
و قدم عدد كبير من الأعمال الدرامية التلفزيونية الناجحة الراقية والتي تركت أثر قوي لدى المشاهد منها أبرزها: “حكاية انا قلبت” ، حكاية “عقبال عوضك”ضمن حكايات مسلسل زي القمر الجزء الثاني، فارس بلا جواز، بأثر رجعي، عيال المرحوم”

المخرج معتز حسام شارك في الموسم الرمضاني الماضي ٢٠٢٢، من خلال “وش تالت” ضمن حكايات مسلسل”وجوه”، والذي حقق نجاح كبير ونسبة مشاهدة عالية وأصبح تريند أول لمدة طويلة على صفحات السوشيال ميديا، وتدور أحداثه فى إطار درامي مليء بالتشويق والإثارة تأليف: محمد على، ومن إخراج: معتز حسام، وينتمي العمل لنوعية الـ 15 حلقة.
بطولته الفنان حنان مطاوع، محمود عبد المغنى، عابد عناني، هالة فاخر ومجموعة أخرى من النجوم.

ومن الجانب السينمائي قدم المخرج معتز حسام آخر أعماله السينمائية عام ٢٠٢١ وهو فيلم “قبل الأربعين” وتدور أحداثه في إطار الرعب النفسي والتشويق والاثاره.


ﺗﺄﻟﻴﻒ: أحمد عثمان، ومن ﺇﺧﺮاﺝ: معتز حسام
بطولة:”بسمة إيهاب فهمي داليا مصطفى أحمد، حلاوة، جميل برسوم، لبنى ونس”

وكان لي هذا الحوار الشيق مع المخرج المميز معتز حسام:

ما هي “جزيره غمام” التي تهرب إليها بعد انتهاء العمل بعيدا عن ضوضاء السوشيال ميديا والأضواء؟
أسافر إلى دهب أو الجونة.

_ “وجوه” تتفائل بها عندما تراها ؟
تميمة الحظ في حياتي الوحيدة ابنتي.

_ ما هو الكاركتر الذي يعطي مساحة كبيرة من الابداع والمتعه في العمل ويجعلك تقول”راجعين يا هوا”؟
عندما يقف أمامي ممثل حقيقي صاحب موهبة كبيرة.

_ متى تأخذ قرار “يوتيرن”؟
عمري ما هاخد قرار يوتيرن

_ من هو الشخص الذي تأتمنه على “ملفك السري”؟
الشخص الوحيد الذي ائتمنه على ملفي السري واسراري هو معتز حسام

_ من هم النجوم “العائدون” بقوة إلى الساحة الفنية؟
الفنان أحمد مكي

من هو الشخص الذي وجوده بجانبك يجعلك تسافر إلى “دنيا تانيه”؟
لا يوجد في حياتي هذا الشخص.

_ماهو الشيء الذي لا نختاره ولكن “مكتوب علينا”؟
حبي للإخراج والفن عموما.

_من تقول له أنت الكبير أوي؟
كل المواهب الجديدة التي استطاعت أن تثبت نجاحها بجدارة.

_هل أنت متردد في اتخاذ قرار “الاختيار” ؟
أنا شخص بعيد كل البعد عن التردد.

_ ما هي الأمور التي يمكن أن تتجاهلها في حياتك لكي تمر الحياة بهدوء وتجعلك “نقطة عاميه”؟
أي شيء تافهه أو سلبي يعكر صفو حياتي واستقراري النفسي.

_ اين تدخر كنوز حياتك؟
في كل عمل فني جديد لي.

_ ما هو “السر” الذي لايعرفه عنك أحد ؟
لا امتلك أسرار وحياتي كتاب ابيض

_ ما الذي وصلت له “بطلوع الروح”؟
وصلت إلى لقب مخرج بطلوع الروح.

فهل أصبحت السوشيال ميديا “مزاد الشر”؟
السوشيال ميديا تمتلك جوانب ايجابيه كثيره بجانب الجانب السلبي لذا لا أستطيع أن أقول عليها أنها مزاد للشر.

_ ما هو “المشوار” الذي ارهقك وندمت عليه ؟
لا اندم على شيء فعلته لأنني لا أفعل أي شيء إلا وأنا مقتنع به تماما.

_ من تقول له في موسم رمضان حققت “شغل في العالي” ؟
اسلام عبد السميع مدير التصوير والمخرج حسين المنباوي في مسلسل جزيرة غمام.

_ لو أصبحت “المداح” من هو الشر الذي ستتخلص منه؟
سأتخلص من الإخوان.

_ كم “قناع” تحتاج له في حياتك؟
أنا صاحب وجه واحد من الخارج ومن الداخل أمام الجميع.

_ هل تمتلك “وش تالت” لتعبر به من مشكله في العمل او في حياتك الشخصية وهل تعتبره نفاق أم دبلوماسية ؟
أنا أتعامل بدبلوماسية و ذكاء بوجه وشخصية معتز حسام.

_ لو قابلت “العرافه” ما هو أول سؤال تريد معرفة إجابته؟
لو قابلت العرافه سؤالي لها متي ميعاد وفاتي.

_ لو امتلكت جهاز “ميتافيرس” ما هو العمل الفني الذي ستختاره لتقوم ببطولته ؟
فيلم المهاجر.

_ أين “بيت الشده” الذي تختبئ به لتشعر بالأمان؟
بيت أمي.

_ لمن تقول له “العصمة في أيدي” وأنا صاحب القرار؟
أنا شخص ديمقراطي جدآ.

_ “أحلام سعيدة” تسعي إلي تحقيقها؟
أحلم أن يصبح أسمي براند في عالم الإخراج ويذهب الجمهور إلى السينما من أجل أسمي وليس لأجل نجوم العمل فقط

_ما الذي تدعو من الله أن يظل “دايما عامر” ؟
التوفيق والنجاح وحب الناس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!