أخبار

مصرع طالب ثانوية عامة.. حادث مأسوي علي طريق الساحل الشمالي

يوأنا ملاك

فارس محمد عاشور،18 عامًا، طالب بالصف الثالث الثانوي كان ينتظر نتيجته لكنه سرعان صدمته سيارة على طريق الساحل، فتوفاه الله في الحال، بعدما تسبب الحادث في فصل قدمه عن جسده، ولكن قائد السيارة هرب.

وبدأت الواقعة عندما تلقت شرطة النجدة بلاغًا بوقوع حادث تصادم على طريق الساحل الشمالي، ووجود حالة وفاة شاب صغير في السن.

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية برفقة سيارة إسعاف وتبين أن الجثة لشاب يدعى فارس فيما تم ضبط سائق السيارة المتسبب فى الحادث، ونُقل الجثمان إلى المشرحة لبدء التحقيق فى الحادث.

وقد تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وقررت النيابة طلب تقرير الطب الشرعي، والتصريح بدفن الجثمان وتسليمه لأهله.

ونعى أصدقاءه بعد رحيله بكلمات مؤثرة وسط تأثر شديد منهم، حيث نشر أحد أصدقائه المقربين له بوست قائلا فيه: «مع السلامة يا أغلى الغاليين ونتقابل على خير يا أخويا بحبك اوي يا فارس والله»، وكتب له آخر عبر فيسبوك: «عمري ماهنساك يا أخويا ربنا يصبرنا ويصبر أهلك»، كما قامت مدرسته بنعيه بكلمات مؤثرة عبر صفحتها على «فيس بوك» حيث قامت بالدعاء له ولذويه بالصبر والسلوان.

نوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!