ابداعات

الأمل

للكاتبة: ندا عباس البيومي

ورغم كل ما حدث في أيام قد مضت ما زال بداخلي أمل؛ بأن الآتي هو الأفضل.

وما هو الأمل؟

الأمل هو شعور عاطفي داخلي يتفاؤل به الإنسان ويتخيل فيه نتائج إيجابية لحوادث الدهر أو تقلباته حتى وإن كانت تلك النتائج صعبة التحقق.

ومستحيلة الحدوث إلا وأن بداخلك شيء جميل يخبرك بأنها سوف تحدث..هذا الشعور الجميل يجعلك في بعض الأوقات كثيرًا ما تغير من خططك المستقبلية، وتتخيل بأن المستحيل سوف يحدث، وبالفعل فهو يحدث أحيانًا.

عليك فقط أن لا تتوقف عن الشعور الإيجابي الذي يتسلل بداخلك، فما أجمله من شعور يجعلك تفعل المستحيل.

قاوم فإن ثمار الصبر أوشكت أن تُجني، فما هي الحياة إلا أمل، فمن فقد الأمل فقد الحياة.

فلا تيأس أنت لا تعلم ماذا سوف يحدث بالغد، إبقى على أملٍ إيجابيٍ، ولا تيأس، وتأكد بأن هناك شيء جميل بانتظارك يا صديقي.

فبرغم عتمتك هذه لا بد بأن يشرق الضوء في آخر النفق يا صديقي، تمسك بالأمل مهما كان حُلمك مستحيل؛ فهمس بداخلك بأن الله على كل شيء قدير.ولا تستمع إلى كلام هذا وذاك، فهؤلاء البشر لا يفعلون شيء سوى تحطيم رغباتك للغد، اتقن فيما تعمل حتى تجد النتائج المبهرة.

فعليك بذل الجهد من أجل تحقيق ما تريد، والسعي الجاد، لتحقيق هذا الشيء، ولكن يوجد أشياء لا يمكننا تحقيقها؛ لأسبابٍ كثيرة، ومنها أنه هناك ظروف قد تمنعك من فعل شيء ما.

فليس كل شيء يمكنه التحقق وضع الأمل على ما يمكنك فعله يا عزيزي..وأيضًا لا تعتقد أن هناك شيء مستحيل، فهناك من حقق المستحيل وأنت سوف تفعل ذلك أيضًا.

فنحن قد أصبحنا في القرن العشرين، وهذا عصرنا لا يعلم المستحيل، فبالأمل يمكنك تحقيقه، فقد أخرج الإرادة الحبيسة بداخلك وسوف تجد بأنك قد حققت ذلك الحلم الذي بداخلك وكنت تعتقد بأنه مستحيل. غدًا هو الأفضل، ولا يوجد مستحيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!