رياضة

ليفربول يخشى تكرار سيناريو ٢٠٠٥ وفك عقدة الإنجليز أمام أندية البرازيل

يلتقي مساء اليوم السبت فريق ليفربول الإنجليزي بطل دوري أبطال أوروبا في مواجهة فريق فلامنجو البرازيلي بطل كأس الليبرتادورس وقارة أمريكا الجنوبية، في نهائي كأس العالم للأندية التي تحتضنه دولة قطر .

ويقام اللقاء علي ملعب خليفة الدولي بالعاصمة القطرية الدوحة في تمام الساعة السابعة والنصف مساءً، حيث يسعي كلا الفريقين لحصد أللقب لأول مره في تاريخهم .

وكان ليفربول قد شارك في كأس العالم للأندية مرة وحيدة وتعرض للخسارة في المباراة النهائية أمام فريق ساوبولو البرازيلي، بينما تعد هذا المشاركة الأولي لفريق فلامنجو البرازيلي في البطولة .

ويخشى فريق ليفربول في مشاركته الثانية في البطولة من تكرار سيناريو عام ٢٠٠٥ عندما سقط في المباراة النهائية أمام فريق ساوبولو البرازيلي بهدف دون رد .

ويسعي فريق ليفربول لفك عقدة الأندية الإنجليزية أمام أندية البرازيل، حيث حققت أندية البرازيل البطولة أربعة مرات جاءت ثلاثة منها علي حساب أندية إنجلترا وكانت كالتالي :

خسارة مانشستر يونايتد أللقلب بعدما غادر البطولة مبكرا، ليتوج فريق كورينثيانز البرازيلي بالبطولة عام ٢٠٠٠ .
-خسارة ليفربول في المباراة النهائية للبطولة أمام ساوبولو البرازيلي عام ٢٠٠٥ .

خسارة فريق تشيلسي الإنجليزي امام كورينثيانز البرازيلي في المباراة النهائية عام ٢٠١٢ .

ويستعد ليفربول لكسر عقدة الأندية الإنجليزية وتحقيق أللقب لأول مره في تاريخ الريدز، وإستعادة إنجلترا لكأس العالم للأندية عبر بوابة ليفربول بعدما كان اخر لقب حققته أندية إنجلترا عام ٢٠٠٨ عندما توج مانشستر يونايتد بالبطولة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
إغلاق