تقاريرسياحة

الشواطئ الأكثر خطورة بأنحاء العالم احذر زيارتها

✍🏻 مها صابر راشد

شهدت منذ أيام مدينة الغردقة حادث أليم بإحدى شواطئ مدينة الغردقة بعد أن هاجمت سمكة قرش سائح روسي، وتداول رواد التواصل الاجتماعي فيديو أثناء التهام سمكة القرش للشاب وهو يصرخ مناديًا والده، وتم السيطرة على سمكة القرش ونقلها إلى إحدى المعامل لفحصها.

حيث تشهد العديد من شواطئ العالم كل عام بموسم الصيف بجذب السائحين، حيث التمتع بالشمس والمياه والحياة البحرية، ولكن بعض البلاد هي مصدر الخطر، إذا كانت خططك لقضاء إجازتك الشاطئية، فـ استبعد هذه الشواطئ من قائمتك والتي تعد من أخطر الشواطئ في أنحاء العالم.

وإليكم تقرير به أخطر شواطئ العالم:

شاطئ داروين في أستراليا

حيث تعتبر مياه هذا الساحل مليئة بقناديل البحر السامة بالإضافة لأسماك القرش والتماسيح التي تعيش في غابة قريبة من الساحل، ويتم صيد ما يصل إلى أربعة تماسيح أسبوعيًا في خليج داروين، مما يجعله مكانًا خطيرًا للسباحة والغطس، وتعد أشجار المانجروف الموجودة جنة للتماسيح ، لذا يجب تجنبها ومع ذلك هناك الكثير من حمامات السباحة الآمنة، ويوجد الكثير من قناديل البحر السامة بالإضافة لأسماك القرش.

شاطئ كالا نجوت في الهند

شاطئ كالا نجوت في مدينة جوا بالهند يُصنف كالا نجوت ضمن أهم عشرة شواطئ في العالم، ويُعرف باسم ملك الشواطئ ويقع في جوا، يقع على بعد نحو 11 كم من باناجي في بلدة كالانجوت في نورث جوا، ويقدم الشاطئ مغامرات وأنشطة رياضية مائية مثل التزلج على المياه والتزلج الهوائي بين أشياء أخرى، وهو منتجع مزدحم يبلغ طوله 7 كم، ويقع على ساحل بحر العرب، الشاطئ والقاع رملي، لكن متناثرة، الماء موحل خلال ساعات الذروة، أفضل وقت لزيارة هذا المكان هو الصباح، المدخل مسطح والماء دافئ، الشاطئ طويل وواسع جدًا ومريح لجميع السائحين، من الجيد أخذ حمام شمس والاسترخاء، ويشتهر هذه الشاطئ بحرارة مياهها الدافئة، ولكن على سياح هذه المناطق تقاسم الشاطئ مع الأبقار التي تجول هذا المكان، وعلى الذين يمارسون رياضة الجري والمشي دون أحذية تجنب ماتخلفه الأبقار خلفها.

شاطئ إيلا كيمادا غراندي

تقع جزيرة “إيلا كيمادا غراندي” على بعد 90 كيلو متر من الساحل البرازيلي و32 كيلو متر عن سواحل ساو باولو مساحتها 430 متر مربع، وتقع جزيرة ( إيلات دي كيمادا غراندي ) في البرازيل وتبعد مسافة 23 كم من سواحل مدينة ساو باولو ‏معنى اسم جزيرة ( إيلا دي كيمادا غراندي ) هو الإزالة والحرق، وذلك نسبة إلى المحاولات الكثيرة لحرق الثعابين الموجودة على هذه الجزيرة والتخلص منها ‏لكن جميع المحاولات فشلت، ولذلك قررت الحكومة البرازيلية بناء منارة على الجزيرة لتحذير السفن من الاقتراب من الجزيرة ‏وحضرت جميع الزيارات لهذه الجزيرة، ولكن سمح للخبراء والمختصين فقط بالقدوم إليها، ‏السبب الرئيسي وراء هذه المخاوف هو أنه يوجد على هذه الجزيرة أكثر من 4000 نوع من الأفاعي، حيث يوجد ثعبان في كل متر ، وسم هذا الثعبان قادر على إذابة لحم الإنسان بمجرد لمسه ‏ويوجد بها أيضًا ما يسمى بالثعبان الذهبي، النادر جدًا، والذي يقدر ثمنه في السوق السوداء بـ ثلاثين ألف دولار وتقتات هذه الأفاعي على الطيور المهاجرة، بمجرد أن يحط الطائر على هذه الجزيرة تنقض عليه الثعابين، ‏وبسبب عمجهية صائدي الأفاعي ومحاولاتهم لبلوغ هذه الجزيرة، قامت الحكومة البرازيلية بـ تسليم الجزيرة إلى القوات البحرية البرازيلية لحمايتها.

شاطئ غانسباي بجنوب أفريقيا

يطلق على غانسباي بجنوب أفريقيا عاصمة القرش الأبيض الأكبر بالعالم حيث تقوم أسماك القرش بالخروج إلى الشاطئ في بداية شهر إبريل وحتى شهر سبتمبر، ويمكن الذهاب إلى الشاطئ للاستمتاع بمشاهدة أسماك القرش لكن احذر الاقتراب من هذا المكان، منذ فترة قرر عروسان مع مجموعة من الأصدقاء في عام 2013 مشاهدة أسماك القرش وربما إطعامها، لكن لم يكن أحدًا يتوقع أن القرش سيتمكن من مهاجمة القفص، ففي لحظة هوجاء، انقض القرش على فريسته، فأدخل رأسه من بين قضبان القفص، حتى كاد يلامس وجه روجر، لحظات مرعبة عاشها الغطاسان، ولم يدركا كيف تمكنا من النجاة بعدما علق القرش بين القضبان، ويئس من محاولته، فانسحب تاركًا في ذهني العروسين مشهدًا مرعبًا ومغامرة كادت تتحول إلى كابوس، فإذا كنت تخاف من القروش البيضاء، لا ننصحك بزيارة هذا الشاطئ.

شاطئ بلايا زيبوليت

تضم المكسيك العديد من الشواطئ الرائعة مثل شاطئ “الكانكون” الذي يعتبر أحد أجمل الشواطئ على مستوى العالم، لكنها تضم في الوقت نفسه شواطئ خطرة مثل شاطئ “بلايا زيبوليت” الذي تعني ترجمته بالعربية “شاطئ الأموات”، وهو أحد أخطر الشواطئ على وجه الكرة الأرضية، ويخدع منظر الشاطئ البديع السباحين بمياهه الصافية ورماله الرائعة إذ أن ارتفاع أمواجه ينتج عن الكثير من الدوامات الشديدة الخطورة أسفل الماء، ويسجل حوالي ٥٠ حالة وفاة كل عام وذلك أطلق عليه شاطئ الموت نظرًا لعدد الوفيات الكثير.

Lamu island Beach

يوجد بـ كينيا شواطئ تعتبر من أجمل شواطئ العالم، ولكن لا يلجأ الكثير إلى زيارة هذا الشاطئ بسبب وجود جماعات متطرفة بالقرب من الشاطئ حيث تم خطف أحد الزائرين لهذه الأماكن بالفعل.

شاطئ كوينزلاند “أستراليا”

وهي شواطي تتواجد بها قناديل البحر السامة والتي تقتل ضحاياها بذكاء وبدم بارد، لدغات قناديل البحر مؤلمة وسامة تبخ السم في جسد ضحيتها بالبحر بسرعه قياسية وخطرة أن لم يتم إسعافه فورًا، ولها تاريخ قديم بعد أن اكتشف بها دهسان للديناصورات.

خليج الدرع

يعتبر خليج الدرع هو واحد من أكثر المواقع المفضلة لعشاق رياضة ركوب الأمواج لكن خطورة الخليج ليس لها أي علاقة بالأمواج أو بالمياه مطلقًا، أولًا لكي تتمكن من دخول الشاطئ تحتاج لعدد من التصاريح الأمنية، بسبب وجود منشأة عسكرية روسية في المنطقة، وإذا كان هذا سبب غير كافي لتُبعد عن تفكيرك زيارة هذا المكان، فهناك سبب أخطر وهو وجود بعض الغواصات النووية القديمة التابعة للبحرية الروسية، والتي تسببت في عدد من الحوادث بسبب الإشعاعات التي تصدر منها ومجرد تواجدك هناك في حد ذاته خطورة كبيرة على حياتك.

جزر مارشال

جزيرة صغيرة من جزر مارشال، كانت يومًا ما موطنًا لعدد صغير من السكان، لكن في عام 1946 تم إخلاء جميع سكانها ولجأوا إلى الجزر الأخرى، وذلك بسبب تجربة نووية قامت بها الولايات المتحدة في هذه الجزيرة، وحتى وقتنا هذا لا تزال هذه المنطقة ملوثة وغير صالحة للعيش.

جزيرة الأفاعي

جزيرة في البرازيل لا يسمح القانون بالدخول إليها سوى للعلماء، فأي شخص يفكر في زيارة هذه الجزيرة يكون مصيره هو الموت، وذلك عائد إلى العدد الهائل من الأفاعي السامة التي تعيش في هذه البقعة من العالم.

جزيرة رامي بورما

جزيرة في بورما كانت ولا تزال واحدة من أخطر الجزر في العالم، فهذه الجزيرة تعد موطنًا لعدد هائل من التماسيح والتي توجد بها أشجار المانجروف والتي توفر بيئة كبيرة للتماسيح والتي تسبب يومًا ما في مجزرة تعد أكثر مجزرة تقوم بها الحيوانات ضد البشر، عندما افتراس الآلاف من الجنود اليابانيين من تماسيح الجزيرة خلال الحرب العالمية الثانية وهي من أخطر التماسيح وأكبرها حجمًا.

جزيرة غرينادا أسكتلندا

جزيرة كانت مأهولة بالسكان منذ أكثر مائة عام، وظلت لسنوات منطقة سرية، وذلك بسبب البيولوجية التي أجرتها الحكومة البريطانية في هذه الجزيرة، تلك التجارب قتلت جميع الحيوانات التي عاشت على الجزيرة، وجعلت سكانها يتحولون من المئات الى الصفر هربًا من التلوث القاتل.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!