حواراتفن

كريم الحسيني في حوار خاص لمجلة هافن “أشارك في عملين قادمين منهم مسرح ومنهم تلفزيون”

الفنان أحمد زكي من شدة حبي له كنت أخاف من الوقوف أمامه

من المحظوظين اللي اتكتبلهم رزق مع عمالقة الفن مثل الزعيم عادل إمام، محمود حميدة، أحمد زكي، وغيرهم

فنان له تاريخ فني كممثل وكاتب
أبكي الجمهور من شدة صدقه في تجسيد شخصيته في فيلم “الجراج” رغم صغر سنه
شارك مع كبار الفنانين منهم الزعيم عادل إمام، والفتي الأسمر أحمد زكي
كتب الفيلم الكوميدي للنجم “عمرو عبد الجليل” الذي يحمل عنوان “فص ملح وداخ”
له بصمة عارمة في مجال الفن ومحبوب من جمهوره، وله قبول تلقائي عند مشاهدته، وله أدوار يشهد لها الجمهور بدقة تمثيله وإحترافيته فيها، وكان لمجلة هافن حوار معه
أنه الفنان “كريم الحسيني” في حوار خاص عن حياته ومسيرته الفنية.

كم كان عمرك عندما شاركت في فيلم “شمس الزناتي” لمجموعة من كبار الفنانين منهم “عادل أمام ومحمود حميدة”؟

عمري كان 7سنوات ولكني كنت مدرك ما يحدث حولي من تصوير وكواليس
والنجوم الكبار منهم “عادل إمام، محمود حميدة، مصطفي متولي” وطاقم العمل كله طبعا، وسعيد بهذه المشاركة.

فيلم “الجراج” له بصمة قوية في قلوب الجمهور وما زال يتابع كأول مرة، حدثنا كيف جهزت لهذا الدور الذي أبكي الكثير رغم صغر سنك في هذه الفترة؟

المخرج “علاء كريم” رحمه الله عليه ربنا جعله سبب في تجهيزي لهذا الدور
وشاركت معه من قبل في فيلم “خيال مآته”
وهو من وعدني ببطولة في فيلم الجراج وكان يساعدني بكل الطرق من دراسة الشخصية والتحاقي بمركز للمعاقين
وجلست يومين في هذا المركز بشخصية مصطفي اللي اتحول أسمه إلى كريم، وكنت دائما أسير بالأجهزة بتاعة القدم حتى أتمكن من إخراج الدور على أكمل وجهه
فطبعا الأستاذ والمخرج “علاء كريم” هو من جهزني لهذا الدور وله كل الاحترام والحب رحمه الله عليه.

كتبت فيلم “فص ملح وداخ” لنجم الكوميديا “عمرو عبد الجليل” حدثنا عن هذا العمل وما هي الاستفادة منه؟

أنا طبيعي بحب الكتابة من زمان وفيلم فص ملح وداخ كان تجربة مثمرة
وطبعا العمل مع الفنان “عمرو عبد الجليل” شيء مربح في حد ذاته
وطبعا التعامل مع شركة الإنتاج شيء مربح
ومساعديني في كتابه هذا الفيلم “أحمد مؤمن، محمد السباعي” التعامل معهم شيء جميل
وطبعا التعامل مع نجوم كبار من “عبد الرحمن أبو زهرة، صفية العمري، تامر بسيوني، هبة مجدي” كان هناك حالة جميلة جدا.

ما هو العمل الذي يعتبر نقلة في حياة الفنان “كريم الحسيني”؟

هناك الكثير من الأعمال التي تعتبر نقلة في حياتي منهم “الجراج، الست أصيلة، الوتد، ناصر، حقي برقبتي، دا برضو شويه ومسلسل يا أنا يا انتي ومؤخرا نصيبي وقسمتك واللي مالوش كبير” هذه الأعمال ما تعتبر القريبة إلى قلبي ولكل منهم نقله خاصه في حياتي.

شاركت مع مجموعة من كبار الفنانين، من أقربهم إلى قلبك ومن مثلك الأعلى؟

تعاملت مع نجوم كبار وكل منهم أضافه خاصه به
فالنجم الكبير أحمد زكي أضاف الإحساس والصدق
الأستاذ نور الشريف أضاف مدرسة الحب والالتزام
الأستاذ عادل إمام أضاف الذكاء
الأستاذ محمود عبد العزيز أضاف خفة الدم
فكل منهم حب خاص في قلبي

مثلي الأعلى طبعا أنا أحب كل من ذكرتهم في أول السؤال ولكن مثلي الأعلى هو ممثل هندي يدعي “عامر خان”.

حدثنا عن تجربتك في مسلسل “الضاهر”؟

تجربة حلوة بالنسبة لي وكنت سعيد بهذه المشاركة لأن كان من أمنياتي العمل مع النجم “محمد فؤاد” ولم أتوقع هذا الدور معه
جسدت شخصية أخيه وكان هذا بالفعل أخ ليا بره التصوير
وطبعا المخرج “ياسر زايد” رحمه الله عليه كانت تجمع بيننا صداقه وثقه متبادلة
ومحمد فؤاد أخ غالي عليا وطلعت به من مسلسل الضاهر.

ما هو العمل المصري المقرب إلى قلبك، وإذا تم عرضه عدة مرات لا تمل من مشاهدته؟

هناك الكثير من الأعمال التي تستوقفني أمامها كأول مرة منهم “شمس الزناتي، أبو علي، واحد من الناس”
بجانب سلسله من الأعمال التي شارك بها “وحيد حامد، شريف عرفة” مع الزعيم عادل إمام وتتكون من خمس أعمل هم “المشبوه، الإرهاب والكباب، طيور الظلام، نوم في العسل، المنسي، اللعب مع الكبار” هذه الأعمال تستوقفني دائما
بجانب أفلام “عامر خان” بكل تأكيد.

حدثنا عن الزعيم عادل إمام والراحل أحمد زكي من خلال مشاركتك معهم وماذا يعنوا لك هؤلاء النجوم؟

هم نجوم كبار تعلمت منهم الكثير، تعلمت الذكاء من عادل إمام
وتعلمت الكثير والكثير من الفتي الأسمر الراحل “أحمد زكي” ومن شدة حبي له كنت أخاف من الوقوف أمامه أو العمل معه، وأنا من المحظوظين أن ربنا كتبلي رزق مع الشخصيات الكبيرة دي.

من الشخصية التي أثرت على تكوين كريم الحسيني في مسيرته الفنية؟

هناك الكثير من الشخصيات التي أثرت على تكويني منهن “والدتي، زوجتي، أولادي”
وبجزء كبير “عامر خان
بجانب مجموعة من عمالقة الفن مثل “توفيق عبد الحميد، رياض الخولي، سوسن بدر”.

هل لديك أعمال جديدة خلال الفترة المقبلة؟

أجهز الفترة القادمة لمسلسل بعنوان “حرير مخملي” من تأليف “أمين جمال” وورشة كتابة “أحمد أبوزيد، شادي أسعد، حمدي الدالي”
وهذا الدور سخيف جدا أجسد فيه شخصية “مدحت”
ويشاركني به مجموعة من النجوم الكبار منهم “ولاء الشريف، أحمد سعيد عبد الغني، فاطمة محمد علي، دنيا عبد العزيز، أحمد السلكاوي”
إخراج: أحمد حسن، وهذا المخرج صديق ليا، وشخصية جميلة في التعامل معها
إنتاج شركة “أسكارموا” لإسلام المرسي، أحمد السمان” وسعيد جدا بهذه التجربة.

كما أني أشارك في رواية للأديب الكبير العالمي “نجيب محفوظ” بعنوان “زقاق المدق” وهي تأليف “محمد الصواف” وإخراج “دكتور عادل عبده” على مسرح البالون
وأجسد فيها شخصية “حسين” الذي جسدها الأستاذ “حسن يوسف” في الفيلم
ويشارك معنا كلآ من “دنيا عبد العزيز، نهال عنبر، محسن محي الدين، أحمد عزمي، أمل رزق، ياسر صادق، ماهر سليم”
ومبسوط بهذا العرض لأن هناك أغاني داخل العرض أقوم بغنائها
وهي من ألحان “أحمد محي” توزيع “ديفيد” ويتم تسجيل هذه الأغاني بالأستوديو الخاص بي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!