مقالات

تحت احتياج خاص

كتبت/عنان فايد

كل إنسان خلق بشيء يميزه أو موهبة؛ قد يكلف المرء عمر كامل ليكتشف تلك الميزة أو الموهبة  ويموت دون أن يجدها، وقد يكن من سعداء الحظ القليلين الذين يكتشفون ذاتهم، وأنا منهم تلك الذين وجدوا أنفسهم حتى وإن كنت في نظر الجميع مختلف اختلاف ملحوظ.. 

6/أيلول

أكثر الفصول والشهور قربًا إلى قلبي خاصةً في الليل، ذهبت إلى المطبخ لتحضير شيء ساخن، كان الوقت قد تعدى منتصف الليل لذلك كنت أسير بكرسي المتحرك بهدوء، أنا من رزقهم الله الاختلاف على الأرض لكوني “ذوي احتياج خاص”. 

ويطلق هذا المصطلح دائمًا على الأفراد الغير عادين الذين يواجهون اختلافًا في قدراتهم على التواصل أو قدراتهم العقلية أو الجسدية أو الحسية. 

أتيت بالمشروب لأجلس بجانب البلكون أنظر إلى السماء، و أتحدث إلى نفسي” رُزقت بعبقرية في الحسابات تفوقت على من في عمري ومن أكبر من عمري بسنوات حصلت على البكالوريوس في البرمجة أيضًا، منذ يوم دراستي الأول وأنا أريد أن أخترع شيء، يفيد المختلفون مثلي في جميع أنحاء العالم”… 

منذ سنوات وأنا أعمل على هذا الاختراع..

روبوت يصنع ليقف أمام أي شخص يخبره عن هوية موهبته التي لا يعرفها، كثير منا قد يدفعه اليأس إلي دفع الآلاف والملايين مقابل معرفه موهبته الذي خلق بها، فلا يوجد إنسان خلق دون هوية.

9/أيلول

واليوم انتهيت من أخر ورقة يقف فقط على التنفيذ الفعلى ينقصني أدوات لاكتمال صنعه لذلك ذهبت إلي الهيئة العامة للاختراعات (مكتب براءات الاختراع) لحفظ حقوق الملكية ومساعدتي قليلًا. 

_أين يمكنني أن أذهب لحفظ براءة اختراع، فضلًا! 

_الدور السادس، باب رقم 2 على اليسار 

_حسنًا، شكرًا

_انتظر يا فندم، مع من أتيت؟ 

_لا أحد لماذا! 

_من سيسجل اختراعه إذًا! 

_أنا أيضًا 

_لا شيء، كيف ستصعد وأنت… 

_تقصدين وأنا أجلس على كرسي متحرك! أليس هناك “مصعد”! ثم ضحكت وتعال صوت ضحكتي ونظرت إليها كانت امرأة في سن الثلاثين من عمرها تقريبًا، نحن من نفس السن تقريبًا ولكن الفارق بيننا أنني تعلمت أن هناك حل لكل شيء على وجه الأرض، ولا يوجد شيء مستحيل، قد يوجد أمور تكمن في التحدي ولكن ليس هناك ما يستحيل.

نحن المختلفين في الأرض نرى في الأعين نظرات مختلفة بين حسرة وشفقة وتريقة والبعض نرى منه الإهانة، لكن الفارق أننا نتحدى الأعين و الإعاقة ونفوذ في الدنيا على من نرى منهم هكذا.

بعد مرور شهر..

أخذت موافقة مساعدتي في البحث، سيرى مجهودي النور أخيرًا سيسعد قلب من لم يكتشف ذاته.

“حاول دائمًا أن تكون إنسان في أفضل صورة حتي إن خانتك بعض الظروف”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!