خواطر

ديسمبر

بقلم: نيرة ياسر

يأتي ديسمبر من كل عام محمل بذكريات، ذكريات ديسيمبريه سابقة، وما مر من ذكريات خلال شهور مضت وصبت في أخر العام من حلو أو مر.

قد يطلق البعض على ديسمبر بأنه شهر الحب
نعم؛ فهو شهر الحب لنفسي أولًا، لصمودها وتحملها على كاهلها أحداث إحدى عشر شهرًا ماضي، بما احتوته الأيام من مر قبل الحلو.

قد يكون بداية شتاء وبرد ولكنه دفئ لقلبي مزيج من الشوكولاتة الساخنة والاستغناء عن الموسيقى بموسيقى المطر الذي يهبط على قلبي ليزيح ما به من هموم وينبت بدلًا منه زهور نستمتع بعبقها.

ديسمبر الجامع للقلوب فتجتمع الأسرة والصحاب والأحباب في مكان واحد متوهمين بأن الدفيء يأتي بكثرة الأنفاس، ولكنه دفئ القلوب الذي فرقتها شهور عدة فجمعهم شهر الدفيء والحب.

فنجد من هو يعاني الوحدة يكتشف بأن الدنيا لا تصلح بدون شريك، لا تصلح هذه الليالي دون ونيس نتشارك معه ليالي سامرة، تمر معه الليالي بكل دفئ فيطغى الحب على قلوبنا ليُنسينا ما مر ويهيئ قلوبنا لبداية عام آخر.

فحقًا شهر ديسمبر يستحق كل الألقاب “الدافئ، شهر الحب، الحاضن لقلوبنا، شهر اللقاء، شهر الورد، شهر قلبي وقلبك وقلب من نحب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!