حواراتفن

محمد محمود عبد العزيز لهافن: قريبًا يوجد عمل بيني وبين المخرج عادل أديب

✍️نورهان مجدي الغنام

أتمنى العمل أنا وكريم أمام بعضنا في عمل فني

أحب جميع أنواع الأفلام والمسلسلات “أكشن، دراما”

حضر الفنان محمد محمود عبد العزيز مساء أمس “الثلاثاء 2 أغسطس 2022″، ندوة لعرض رواية الحبار للكاتب شادي مقار، وهناك أقامت مجلة هافن هذا الحوار معه.إليكم نص الحوار…

ماذا عن رأيك في رواية الحبار؟

أنا أطلعت على الشخصيات مع شادي وهو بيكتبها، لكن للأسف له مقرأتش الرواية، وذلك لبعض الإنشغالات والسفر الفترة الماضية، بس الرواية بشكل عام من كلام شادي إنها مشوقة جدًا، وفيها تفاصيل إنسانية كثيرة، وفيها أكثر من فرع.

هل تحتوي الرواية على أي نوع له علاقة بالرعب؟

لا هي مش مرعبة لكن فيها جزء ليه علاقة بتجارة الأعضاء، فممكن اللي هيقرأها في خياله يجبلوا الرعب فهي على حسب عقل القارئ وقرأته ليها.

علاقتك بصولا عمر في “نقل عام” كانت كوميدية… ماذا عن هذا التعاون؟

شايف إننا الحمدلله ربنا كرمنا، وإننا قدرنا نشكل كابل حلو حقيقي وقريب من الناس زي ما كنت بأمل، وده طبعًا كان بمساعدة فريق العمل بالتوجيهات وفي المود العام اللي كان عملوا اللوكيشن، سواء للي بيتقدم للناس في التلفزيون أو في الكواليس.

وإن شاء الله نقدر نعمل حاجة توصل للناس كويس.

أول عمل فني لصولا عمر ولكن كانت بأداء قوي كيف كانت الكواليس؟

بالنسبالي كممثل زميل هي أشتغلت على نفسها جامد، وسمعت الكلام وذاكرت دورها كويس جدا، وهو دا السبب اللي خلاها في المشاهد قوية.

ما الصعوبات التي واجهتك أثناء تحضيرك لشخصية “فيصل” في نقل عام؟

كان أكبر صعوبة بالنسبالي كان نفسي الناس متكرهش فيصل من نظرة سلبية، فيصل كان سلبي وده إنه كان مشكلته كانت بسبب ظروف في حياته، والظلم اللي أتعرض له، ومشاكل كثرة الأولاد والمجهود والضغط فوصل للموضوع ده.

فكانت الشخصية دي بالنسبالي مهمة وفكرة إنه يصعب على الناس دي مشكلة.

ماذا عن الصعوبات التي واجهتك في شخصية “ليل المصري” في “ملف سري”؟

الدور كان كله صعب، لأنه كان مستفز عكس تمامًا شخصية فيصل اللي في نقل عام، والمشكلة إنه كان بعده علطول فكان مفيش وقت إني أفصل بين الشخصيات، وكان الأصعب إني أفضل محافظ على الريأكشن والصوت، وأنه دايمًا كان الشرير البارد اللي ممكن يقول حاجات تضحك.

هذه ليست المرة الأولى لتجسيدك شخصية شريرة؟

لا كان في قبلها شخصية نوح في مسلسل الأب الروحي.

“مش عايز تتمرجح أنزل” جملة وردت على لسان شخصيتك في “ملف سري”… مين اللي عايز تمرجحه من حياتك؟

في ناس كتير في حياتي عايز أمرجحهم، كلنا في ناس في حياتنا نحب نشيلهم من حياتنا نهائيًا، دي عملتها إهداء للناس “مرجحوا اللي أنتوا عايزينوا”.

ماهي الأدوار التي جسدتها وقريبة لشخصيتك الحقيقية؟

كل الشخصيات اللي عملتها حلوة جدا وحبتها جدًا، خصوصًا شخصية فيصل في نقل عام، حاسس أنه ممكن لسه هيطلع من الشخصية دي حاجات تانية، وظروف وحياة تانية تحصل، وهي شخصية مشوقيه لأحداث كتير.

تعاونت مع شقيقك كريم في مسلسل جبل الحلال والبيت بيتي… هل تود تكرار هذا التعاون؟

أنا مثلت مع كريم مسلسل واحد بس للأسف، لسه أنا وهو موقفناش قدام بعض في المشاهد، في جبل الحلال أتقابلنا مرة في مشهد واحد بس.

وأيضًا في البيت بيتي كان مشهد برضوا أو اتنين، إحنا اه مثلنا مع بعض لكن مش قدام بعض.

طبعًا أتمنى إنه يجمعنا عمل يحتملنا إحنا الإثنين، ويكون دورين حلوين خصوصًا كريم “ماشاء الله” بعد الغزالة رايقة، وبعد فيلم موسى عامل نجاح حلو جدا.

ماذا عن رأيك في إعلان شقيقك كريم؟

“إعلان مش هو هو”، حلو جدًا هو وياسمين عاملين دويتو حلو جدًا.

وبرضوا في التيك توك هو وسليمان عيد عاملين حاجات حلوة أوي، وفي حاجات لسه منزلتش أصلا.

مَن المخرجين اللذين أحببت التعاون معهم؟

كل مخرج بيكون ليه أستايله وطريقة شغله، وموده، وكواليسه مش هقدر أقول مخرج واحد بس.

طبعًا في الجزء الأول من “الأب الروحي” أشتغلت مع بيتر ميمي رغم أنه كان مشهد واحد بس لكن تجربة حلوة جدا.

واستمتعت جدا مع الأستاذ عادل أديب في جبل الحلال، وفي مخرجين كتير حابب أتعامل معاهم زي محمد سلامة، بيتر ميمي، شريف عرفة تاني بعد مسلسل الكنز.

أي نوع من الأعمال تود أن تشارك فيه وأي الأدوار التي تود تجسيدها؟

بحب كل الأنواع أكشن، دراما أي نوع، بالنسبة لي كل الأدوار جميلة، لكن الدور اللي بيبقى فيه جزء مستفز ببقى عايز أجسده جدا.

هل توجد أعمال قادمة في الفترة القادمة؟

لسه بنتكلم مازال السوق كله في مرحلة تحضير الأوراق وهكذا، وفي ورق بيتكتب أنا والأستاذ عادل أديب مع بعض.

أعلنت عنه من فترة، لكن لسه قدامه شوية كمان لأن تحضيره يمكن رخم شوية فمحتاج مذاكرة أكثر من اللي عملناها الفترة اللي فاتت.

مجلتنا تُسمى “haven”… ما المكان الذي تعتبره ملجأ لك؟

عائلتي والناس القريبة، أكيد كل واحد فينا عنده الـ haven بتاعته، في مراته وفي أخواته في أولاده، أصحابه، القريبن جدا له، في شغله اللي بيحب يكون متميز فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!