تصريحات

الشاعر طارق علي: كُنت قاصد إستخدام “لمتنا وحبينا ونسها” في أغنية مهرجان القاهرة للدراما

“كام سنة عدوا وشوف كام عيلة تابعوا الحكايات ليلة بليلة أيام كانت ولله جميلة وسابت جوا قلوبنا علامة”، بهذه الكلمات أفتتح المطرب الكبير مدحت صالح أغنية “مين ينسى”، والتي أطرب جمهوره وجميع مُحبيه بها في مهرجان الدراما المصرية بدورته الأولى منذ عدة أيام.

وكانت هذه الأغنية بمثابة نوستاليجيا وحنين للماضي من قبل الجماهير، وحققت نجاحًا جماهيريًا كبيرًا فور طرحها منذ عدة أيام وحتى كتابة هذه السطور.

وناقشت هذه الأغنية الدراما المصرية، والتي أحبها الجمهور المصري والعربي بأكمله وتعلق بها أيضًا، كما ضمت هذه الأغنية أسماء عدد كبير من أشهر مسلسلات الدراما المصرية، وهذا ما جذب الجمهور إليها.

وبعد النجاح الكبير الذي حققته أغنية “مين ينسى” والتي قام بغنائها المطرب الكبير مدحت صالح، وكتبها الشاعر طارق علي، ولحنها أحمد حمدي رؤوف، ووزعها محمد حمدي رؤوف، تواصلت مجلة “هافن” مع شاعر الأغنية طارق علي وتحدث معنا عن كتابته لهذه الأغنية وكواليسها.حيث أعرب عن سعادته الشديدة بنجاح هذه الأغنية، وحب الجمهور وتعلقه بها.

وقال:”جاءت كتابتي للأغنية عن طريق إتصال من الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية وأسند لي كتابة أغنية مهرجان القاهرة للدراما، إتصال دكتور أشرف زكي كان بالنسبة لي مهمة صعبة وثقيلة لأني هكون بصدد أغنية إفتتاح مهرجان القاهرة للدراما مهرجان كبير لمصر وللدراما المصرية، فكان ياترى إيه اللي ممكن أكتبه ويكون قد الحدث، ودكتور أشرف لم يتدخل قط في إبداع أي شخص، وبيترك لنا حب الإبداع”.

وتابع:”فكرت عاوز من الأغنية إيه بالظبط هل هي غنوة مهرجان ولا أغنية تعبر عن الدراما، وربنا هداني للفكرة الثانية وهي فكرة أغنية تعبر عن الدراما المصرية وتقرب من الموضوع الأساسي، أكثر من إنها تكون غنوة إفتتاح مهرجان”.

وأردف:”بدأت أفكر فيها وأطلع هدف للناس في بيوتها بهذه الأغنية وأرجعهم بذكرياتهم مع الدراما على مدار 50 عام مضى، وجاءت لي فكرة إستخدام أسماء المسلسلات بشكل مقصود ودقيق ومُرتب بالألفاظ”.

وأضاف الشاعر طارق علي:”فكرة الأغنية أستغرقت مني حوالي أسبوع، أما كتابة هذه الأغنية استغرقت حوالي 4/5 ساعات”.

أول شخص يستمع لأغنية “مين ينسى”

وأول شخص أستمع لهذه الأغنية والدة الشاعر طارق علي، ودائمًا تشاركه في استماع أعماله الفنية.

ومن ثم سمع الدكتور أشرف ذكي أغنية “مين ينسى” وأُعجب بها وقاله له “الأغنية ذكية”.

إستخدام كلمات نفتقدها في أغنية “مين ينسى”

قال الشاعر طارق علي إنه كان يقصد كتابه عدة كلمات نفتقدها حاليًا في مجتمعنا، مثل “حواديت لسه في روحنا نفسها”، وكلمة النفس هُنا قريبة من الجمهور.

وكلمة “لمتنا وحبينا ونسها” كلمة الونس هنا يفتقدها المجتمع ككل، وأيضًا نفتقد كلمات اللمة والعيلة.

وتابع طارق علي:”قصدت أن أقول درامتنا المصرية منصة، وما قبل المنصات مصر كانت أول منصة مصرية وعربية تجمع الشعب العربي بأكمله أمامها، وكان يشاهدها العرب جميعًا، الشاشة المصرية هي شاشة لم شمل البيت المصري والعربي أيضًا.

رد فعل الشاعر طارق علي عقب نجاح الأغنية

قال الشاعر طارق علي إنه سعيد للغاية بنجاح الأغنية، معلقًا:”وإحنا جوا المهرجان توقعنا نجاح الأغنية وأثنى عليها الفنانين داخل العرض، وكان رأي الفنان راجح داوود مهم جدًا بالنسبة لي، وقال :”كنتوا فين من زمان”.

وتابع طارق علي:”لم اتخيل ما يحدث بالخارج وتفاعل الجمهور مع هذه الأغنية في المنازل، الجمهور المصري في البيوت اللي مش بيمارس الفن إنك توصل له رسالة من خلال أغنية دا قمة النجاح الصعب”.

أبرز تعليق جاء على أغنية “مين ينسى”

جاءت للشاعر طارق علي عدة تعليقات إيجابية فور صدور هذه الأغنية، وكان أبرزها تعليق متابعة قائلة:”وكأن هذه الأغنية هي تتر النهاية للزمن الجميل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!