أخبار

بالتزامن مع العام الدراسي الجديد… مجلة هافن تنشر خطة “التعليم” لمواجهة كورونا بالمدارس

بالتزامن مع انطلاق العام الدراسي الجديد في المدارس ، اليوم السبت ، في 12 محافظة ، على أن تنتظم باقي المحافظات غدًا الأحد ، وضعت وزارة التربية والتعليم خطة محكمة في إطار دورها لتأمين الطلاب ووقايتهم من فيروس كورونا المستجد.

كانت قيادات وزارة التربية والتعليم اجتمعت ، في وقت سابق ، مع مديري المديريات بالمحافظات وفرق الطب الوقائي للتعامل مع الدراسة خلال جائحة كورونا .

وخلصت القرارات إلى تشكيل لجنة بكل مدرسة وإدارة ومديرية لمتابعة تنفيذ وتطبيق جميع التعليمات الاحترازية ب المدارس وتجهيز غرفة للعزل بكل مدرسة مزودة بكل الأدوات اللازمة، ويتم ترتيب جلوس الطلاب بشكل تبادلي على هيئة رقعة شطرنج.

وسوف يتم توفير مستلزمات التطهير والنظافة العامة من كلور وكحول وصابون داخل كل مدرسة ، ومن أول يوم يقوم مسئول الأمن أو مشرف البوابة بعمل مسح حراري لكل الطلاب أثناء دخولهم للمدرسة على أن يكون هناك تباعد بين كل طالب وزميله أثناء الدخول والخروج والفسحة.

وتقرر منع كل طالب تتخطى درجة حرارته ٣٨ من الدخول ويعزل في غرفة العزل ويتم استدعاء ولى الأمر والزائرة وطبيب المدرسة لعمل فحص سريع للطالب وبيان سبب ارتفاع درجة الحرارة وفي حالة الاشتباه يتم عزله منزليا أسبوعين وابلاغ الادارة التعليمية والادارة الصحية لمتابعة الطالب والمخالطين له.

وطالبت وزارة التعليم بتنظيم الصعود للفصل بشكل منظم دون زحام ازدحام ، وبخصوص الأنشطة الرياضية يتم تقسيمها إلى مجموعات كثيرة بأعداد قليلة ويستغنى عن كل الرياضات التي تحتاج لتلامس والتحام.

وتم إلزام جميع العاملين في المدرسة دون استثناء بارتداء الكمامات ، وعلى كل مدرسة حصر هواتف الطلاب وأسرهم وعناوينهم والتواصل مع الطلاب المكرر غيابهم لمعرفة السبب ومتابعة المتغيبين مرضيا.

وفي حالة إصابة الطالب بأعراض اشتباه وهو في المنزل يبلغ ولي الأمر المدرسة لتبلغ الإدارة الصحية والتعليمية لمتابعة الطالب هاتفيا وعند التأكد يحصل على عزل منزلي لمدة أسبوعين ، وفي حالة إصابة طالبين أو أكثر بالفصل يبلغ مدير المدرسة الإدارة التعليمية والزائرة الصحية تبلغ الادارة الصحية وبموافقتهما يغلق الفصل لمدة ٢٨ يوما.

وذكرت القرارات أن العزل المنزلي في حد ذاته لا يوقف الدراسة لأن أساس التعلم هذا العام من خلال التعليم عن بعد والمنصات الإلكترونية والقنوات التعليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed