زمن الفن الجميلفن

أحبها “عبد الحليم” والأسطورة “بيلية”، وماتت وهي تبحث عن الحب | أسرار في حياة صاحبة أجمل عيون “زبيدة ثروت”

فرح هنداوي خطاب

يحل اليوم الاثنين ذكرى ميلاد “قطة السينما المصرية”، نجمة من زمن الفن الجميل وهي الجميلة زبيدة ثروت.

“محطات من حياة زبيدة ثروت”:

ولدت زبيدة أحمد ثروت في 14 يونيو عام 1940، لعائلة ثرية من الإسكندرية، فوالدها ضابط في الجيش المصري، ووالدتها هي حفيدة حسين كامل، وخالها هو ابن الخديوي إسماعيل، كانت زبيدة ثروت جميلة إلى حد كبير، فهي صاحبة أجمل عيون، وملكة جمال الشرق، كما فازت في مسابقة مجلة الكواكب بأجمل عشر وجوه، ولقبت أيضًا بملكة الرومانسية، لملامحها التي تميزت بالرقة والجمال الساحر.

وعندما فكرت أن تتجه للتمثيل هددها جدها بالحرمان من الميراث، ولإرضائه التحقت بكلية الحقوق، ثم عملت كمحامية تحت التدريب، ولكنها لم تستمر كثيرًا حيث تحول المكتب إلى معجبيين نظرًا لجمالها، وحاولت إقناع جدها بالتمثيل.

“أبرز أعمال زبيدة ثروت”:

بدأت حياتها الفنية كومبارس حيث ظهرت في مشهد صامت بفيلم “دليلة” بطولة عبد الحليم حافظ وشادية، عام 1956، ومن هنا توالت عليها الادوار وأصبحت مطلوبة في العديد من الأعمال الفنية بسبب جمالها الفريد.

ومن أهم أعمال زبيدة ثروت في عام 1956 “حكاية 3 بنات” والذي قدمته في العام نفسه، وقدمت فيلم “الملاك الصغير” و”نساء في حياتي” بعدها بعام، وفي عام 1958 قدمت فيلم “بنت 17” وقدمت مع كمال الشناوي بطولة فيلم “عاشت للحب” عام 1959 وفي العام نفسه قدمت “شمس لا تغيب” و”احترسي من الحب” حتى حققت حلم حياتها في عام 1961 حينما قدمت فيلم “يوم من عمري” أمام عبد الحليم حافظ وهو من إنتاج زوجها، وقدمت في العام نفسه فيلم “في بيتنا راجل” أمام ​عمر الشريف​، ومن أعمالها أيضًا “الحب الضائع” و”أنا وزوجتي والسكرتيرة” و”زمان يا حب” مع ​فريد الأطرش​ و”الأحضان الدافئة” و”الحب الحرام”.

وإلى جانب السينما كان لـ زبيدة ثروت” مشاركات مسرحية، أشهرها “عائلة سعيدة جدًا” وشاركت أيضًا في “أنا وهي ومراتي” و”مين يقدر على ريم” و”شهرزاد و8 ستات”، وقدمت عملًا دراميًا بعنوان “وفاء بلا نهاية” وسهرة تلفزيونية بعنوان “حكاية أمام الكاميرا” وشاركت بأعمال إذاعية منها “أفواه وأرانب” و”رد قلبي”.

“ماتت وهي تبحث عن الحب”:

تزوجت​​​​ زبيدة ثروت 5 مرات، المرة الأولى من إيهاب الغزاوي ضابط في البحرية المصرية وهي في العشرين من العمر لكن سرعان ما انفصلت عنه من دون أن تنجب أبناء.

زواجها الثاني كان من المنتج السوري ​صبحي فرحات​ وهو والد بناتها الأربع ريم ورشا ومها وقسمت.

والزوج الثالث لزبيدة ثروت، هو المهندس ولاء إسماعيل، أما الرابع هو الممثل عمر ناجي، والكوافير اللبناني نعيم هو الزوج الخامس والأخير.

وذكرت زبيدة ثروت في مقابلة صحفية أن عبد الحليم حافظ طلب يدها للزواج، بعد فيلم “يوم من عمري” إلا أن والدها رفض أن تتزوج من مطرب، كما طاردها أسطورة كرة القدم وهو اللاعب البرازيلي بيلية، وطلب منها الزواج أيضًا، حيث التقت به في الكويت أثناء حضورها إحدى المناسبات، وخلع طوق الورد الذي يرتديه وأعطاه لها، واعترفت زبيدة ثروت في حوار قديم لها أنها لم تشعر بالحب في حياتها.

“الايام الأخيرة لزبيدة ثروت”:

توفت زبيدة ثروت عن​​​​​​ عمر يناهز السادسة والسبعين، في 13 ديسمبر 2016،  بعد صراع مع مرض السرطان، فقد أُصيبت في البداية بسرطان الثدي وبسبب شراهتها في التدخين أصيبت أيضًا بسرطان الرئة، وكانت قد تلقت العلاج منه بعد الفحوصات والأشعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة هافن HAVEN Magazine
Powered by Mohamed Hamed
error: Content is protected !!